بحضور وزيرة الثقافة.. انطلاق مهرجان التراث الشعبي السابع بعنوان (أرواد بحر التراث)

بانوراما سورية:

برعاية السيدة الدكتورة لبانة مشوح وزيرة الثقافة وبالتعاون مع مديرية ثقافة طرطوس تم مساء امس إطلاق مهرجان التراث الشعبي السابع بعنوان أرواد  بحر التراث وذلك في جزيرة ارواد وبحضور السيد محافظ طرطوس المحامي صفوان أبو سعدى وأمين فرع الحزب د. محمد حسين

تضمن المهرجان عدة فعاليات حيث جالت الوزيرة والوفد المرافق لها ورش صناعة السفن والمراكب ولقاء شيوخ الكار من الأرواديين الذين لازالو يقومون بهذه الصناعات
وافتتاح معرض للسفن خشبية وحرف يدوية بحرية كشباك الصيد والصدفيات والمحار والمرجان وكل ما يتميز به الساحل السوري وذلك في قلعة أرواد
بدأت فعالية القلعة بالوقوف دقيقة صمت على أرواح شهداء سورية المدنيين والعسكريين من ثم النشيد العربي السوري

وقدمت فرقة أرادوس مجموعة من اللوحات الفنية الراقصة التي تحاكي فلكلور وتراث الساحل السوري

كما تخلل الحفل وصلة غنائية تراثية للفنان أحمد عبد الحميد وفرقته الموسيقية أيام زمان

وزيرة الثقافة الدكتورة لبانة مشوح صرحت للصحفيين من قلعة أرواد أن زيارة ارواد اليوم رسالة مهمة للغاية لأسباب لا تتعلق فقط بالتراث الشعبي وإنما بالترث ككل وهذه الجزيرة لها تاريخ عريق جدا وتختزل الحضارة السورية وما قدمه السوريون للعالم وجزيرة أرواد بأبراجها وقلاعها وسورها ومهارات أهلها والحرفية العالية لها مكانتها ودورها الهام

وأضافت مشوح: أن أرواد تجسد تراث غنيا متنوعا مادي ولا مادي ونحن اليوم نحتفل بمهرجان التراث بأروادوأعني بالتراث المادي الأثري وما يختص من مهارات وحكايات وأساليب عيش وصناعة عريقة رأينا اليوم نماذج منها وهي صناعة القوارب ومن لا يعرف عليه بزيارة أرواد ليجد أعجوبة سفن ضخمة وسفن صيد تصنعها أيادٍ ماهرة للغاية توارثت هذه الحرفة التي لم تدخل الآلة فيها وعمل أهل أرواد على نقلها لأبنائهم والأجيال .

واضافت:نحن في وزارة الثقافة – مديرية التراث اللامادي – وثقت اليوم الشيء الكثير وسنعمل على رصد وحصر عناصر هذا التراث الغني حماية له وإبقاء عليه .
حضر المهرجان الرفيق سمير خضر عضو قيادة فرع الحزب وعضوا المكتب التنفيذي أ.رئيف بدور وم.ثريا الجندي ومدير الثقافة ا. كمال بدران ومدير الآثار في طرطوس أ. مروان حسن وحشد من الفعاليات الإقتصادية والتجارية والأهلية في المحافظة.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات