تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
استشهاد عسكري وإصابة ثلاثة آخرين جراء عدوان إسرائيلي على المنطقة الجنوبية الرئيس الأسد يبحث في اتصال هاتفي مع الرئيس الإيراني مسعود بزشكيان العلاقات الثنائية بين البلدين وآفا... الرئيس الأسد يهنئ الرئيس السيسي بذكرى ثورة 30 يونيو الرئيس الأسد يهنئ الرئيس الإيراني المنتخب مسعود بزشكيان بمناسبة فوزه بالانتخابات الرئاسية سورية تتوج بطلتها في القراءة ضمن مسابقة تحدي القراءة العربي لهذا العام الصين تجدد مطالبة الولايات المتحدة بوقف نهب موارد سورية وإنهاء وجودها العسكري فيها الرئيس الأسد للافرنتييف: سورية منفتحة على جميع المبادرات المرتبطة بالعلاقة مع تركيا والمستندة إلى سي... مجلس الوزراء يطلب من اصحاب البطاقات الالكترونية فتح حسابات مصرفية تمهيدا لتحويل مبالغ نقدية الى المس... لا صحة لانعقاد لقاءات أمنية وعسكرية سورية – تركية في «حميميم» … موقف دمشق معلن تجاه ملف «التقارب» وأ... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بصرف منحة بمبلغ 300 ألف ليرة للعاملين المدنيين والعسكريين والمتقاعدين

تحديد اسعار الإحضارات الحصوية المنقولة بالقطارات من مقالع حسياء إلى الساحل السوري.. الأسعار أخفض بـــ 25% من أسعار المواد المنقولة بالشاحنات

بانوراما سورية:

وضعت اللجنة و التي تضم ممثلي عن وزارات (النفط والثروة المعدنية، النقل، التجارة الداخلية وحماية المستهلك) تعرفة رسمية لسعر بيع الإحضارات الحصوية حسب أصنافها ( رمل – بحص – ردميات – بقايا مقلعية ) والتي تنقل بالقطار من حسياء إلى محطات التفريغ (سمريان – بانياس – اللاذقية)

وحددت اللجنة سعر متر المكعب من الرمل المباع في محطة سمريان ب١٩٠٠٠ ل. س
وسعر متر المكعب من البحص ب ١٤٠٠٠ ل. س اما ردميات (بقايا المقالع) والتي تستخدم في مشاريع تعبيد واكساء الطرق و مشاريع الصرف الصحي و وتمديد شبكات المياه والهاتف فتم تحديد سعر المتر المكعب ب ٩٠٠٠ ل. س

اما بالنسبة الإحضارات المباعة في محطة بانياس فتم تحديد سعر المتر المكعب من الرمل ٢٠٠٠٠ ل. س والبحص ب١٤٥٠٠ والردميات ب٩٥٠٠ ل. س
وحددت اللجنة الاحضارات الواصلة إلى محطة اللاذقية حيث وصل سعر متر الرمل ٢٢٠٠٠ل.س والبحص ب١٥٠٠٠ ل. س والبقايا المقلعية ب١٠٠٠٠ ل س
وتعتبر هذه الأسعار اقل من أسعار المواد المنقولة بالسيارات بحدود ٢٥٪، علماً ان نوعية المواد المقلعية المستخرجة من مقالع حسياء تعتبر أفضل من الأنواع الموجودة في الساحل السوري
وقد اثمر التعاون المنظم بين المؤسسة العامة للخطوط الحديدية و المؤسسة العامة للجيولوجيا و الثروة المعدنية في نجاح قيام هذا المشروع الكامل المتكامل، وانجازه في فترة زمنية قصيرة ،حيث تقوم المؤسسة العامة للجيولوجيا والثروة المعدنية بتنظيم عملية تجهيز الساحات والطرقات وشراء المواد من المقالع ونقلها إلى محطات التحميل وتحميلها على القطار، وتقوم المؤسسة العامة للسكك الحديدية بتنظيم ساحات التحميل وساحات التفريغ ونقل المواد في القطار فيما تتولى المؤسسة العامة للجيولوجيا عبر فرعها في محافظة طرطوس عملية التفريغ وبيع المواد المقلعية في ساحات التفريغ

ويعتبر مشروع نقل الإحضارات مشروع استراتيجي ووطني هام كونه يهدف لتلبية حاجة مشاريع القطاعين العام والخاص للبناء والطرق ومجابل البيتون والاسفلت بالمواصفات الفنية الممتازة وبأرخص الأسعار، بالإضافة إلى لما يوفره هذا المشروع من تكاليف نقل بالشاحنات وهدر للمحروقات وحفاظاً للطرقات الرئيسية من الحمولات الزائدة من المواد المقلعية.

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات