بالتزامن مع اليوم العالمي للبحر و ذكرى إحداثها: الأكاديمية البحرية السورية تحتفل بتخريج دفعة جديدة من طلبتها

اللاذقية – مروان حويجة

احتفل اليوم في المؤسسة العامة للتدريب و التأهيل البحري بتخريج دفعة جديدة من الطلبة الدارسين في الأكاديمية السورية للتدريب والتأهيل البحري في المرحلة الأولى للدراسات الأكاديمية الأساسية .
وذكر مدير عام المؤسسة العامة للتدريب و التأهيل البحري المهندس محمد أحمد لموقع ” البعث ميديا ”أن عدد الطلبة الخريجين ٤١ طالباً من أصل ٥٠ طالباً بنسبة ٨٢ % و هي نسبة جيدة جداً باختصاصي ملاحة وميكانيك منهم ١٠ طلاب ميكانيك تخرجوا جميعاً و في اختصاص الملاحة تخرّج ٣١ طالباً من أصل ٤٠ طالباً بنسبة ٧٧.٥ % و أشار م. محمد إلى أن الطلبة الخريجين مؤهلون للعمل في البحر و ليرفعوا اسم الشهادة السورية عالياً، و أشار مدير عام المؤسسة إلى تزامن التخريج مع الاحتفال باليوم العالمي للبحر الذي أقرته المنظمة البحرية الدولية حيث تحتفل خمسون دولة على الأقل ممن طبّقت اشتراطات السلامة البحرية و التصنيف البحري الدولي، و نحن في سورية عضو في المنظمة البحرية الدولية ، و البحّارة هم عصب العمل البحري و هم الفاعلون في قطاع النقل البحري و لذلك فإنهم أول من يتلقون لقاح كوفيد ١٩ و لهم مهمات كثيرة في تأمين النقل و سلاسل الإمداد و لفت إلى تزامن الاحتفال أيصاً مع الذكرى الثالثة لإحداث الأكاديمية البحرية و قد تم تخريج ٣ دفعات حيث تم اليوم تخريج الدفعة الثالثة إضاقة الى تخريج عدد كبير من الطلبة و المتدربين في الدورات التي تقيمها الأكاديمية و هذا يساهم في تطوير النقل البحري و جذب الاستثمارات البحرية و تأهيل كوادر بحرية مؤهلة و تشجيع العمل البحري و رفد الاقتصاد الوطني و هذه هي رؤية المؤسسة التي تجسّد رؤية السيد الرئيس بشار الأسد “الأمل بالعمل”.
و ألقى رئيس مجلس إدارة مؤسسة التدريب البحري الدكتور سلمان ريّا و اتحاد عمال المحافظة و مدير التفتيش البحري في المديرية العامة للموانئ المهندس علاء صقر و مدير التعليم المهني و التقاني في وزارة النقل الدكتور سلمان صبيحة و الطالب الخريج الأول كلمات في حفل التخريج أشاروا فيها إلى دور الأكاديمية البحرية السورية في رفد قطاع النقل البحري بكوادر علمية أكاديمية في مختلف الاختصاصات بما يعزز موقع و مكانة سورية في قطاع العمل البحري و أشاروا إلى تكامل الجهود بين جميع المؤسسات و الجهات المعنية بالعمل البحري لتحقيق النجاح و التميز في إعداد كوادر و توظيف خبراتها و طاقاتها في العمل البحري بما له من أهمية كبيرة في دعم الاقتصاد الوطني و ترسيخ مكانة سورية و دورها في حركة الملاحة البحرية.
بعد ذلك جرى توزيع الشهادات على الطلبة الخريجين و شهادات التقدير على الطلبة الأوائل حيث تم تسليم الشهادات والوثائق الخاصة بالطلاب و تكريم المتفوقين.

بانوراما سورية-البعث ميديا

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات