تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
 انطلاق أيام الثقافة السورية تحت عنوان (تراث وإبداع).. الرئيس الأسد يلتقي عدداً من طلبة الجامعات السورية الذين شاركوا في الجلسات الشبابية الحوارية التي أطل... الرئيس الأسد يصدر قانوناً بتعديل بعض مواد قانون تنظيم الجامعات المتعلقة برفع سن التقاعد وتمديد التعي... مجلس الوزراء يوافق على مشروع الصك التشريعي المتضمن قانون الإعلام الجديد أمام الرئيس الأسد.. سفراء 8 دول يؤدون اليمين القانونية مجلس الشعب يبدأ مناقشة البيان المالي للحكومة حول مشروع الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2023 الرئيس الأسد يمنح الدكتورة نجاح العطار نائب رئيس الجمهورية وسام أُميّة الوطني ذا الرصيعة الرئيس الأسد يصدر القانون رقم (41) المتضمن تعديل بعض أحكام قانون الكهرباء رقم (32) لعام 2010 مجلس الوزراء يقر مشروع الموازنة العامة للدولة لعام 2023 بمبلغ 16550 مليار ليرة المجلس الأعلى للتخطيط الاقتصادي والاجتماعي يوافق على الاعتمادات الأولية لمشروع الموازنة العامة للدول...

العقل الامريكي الاسرائيلي والغرائز العربية الاسلامية..

3dceb2625858083dec8a123ad58963121-300x225

طرطوس – محمد سليمان بارود:

انني اكتب وانا متأكد من كل حرف على هذه الصفحة
ان الصراع هو بين عقل متطور وعقل غرائزي متراجع
ان مكاتب الابحاث والدراسات عند هؤلاء قد تضاهي مانتصوره وكانها فيالق عسكرية وامنية
ان احترام العقل والاحتكام له هو القوة المنتصرة على جنون الغرائز والفوضى الفكرية المتصادمة والدين الغير علماني يؤدي الى اصطفافات مقتتلة تؤمن بمنطق الفرض ولا تؤمن بالاقناع
ان القيمة الحقيقية عند العالم المتحضر هي للعقل والحوار وتنظيم القدرات الفكرية والابداعية
عندما يكون العاقل في مجتمعنا شخص غير مرغوب فيه في اكثر الاماكن الرسمية والشعبية ماذا سنحصد الا الخسارة تلو الخسارة
ان خيانة الوطن او الخزينة عندنا هي من صنوف الشطارة والقوة والجبروت والتهرب الضريبي عندنا هو حالة اشبه بالطبيعية
بينما التهرب الضريبي عند هؤلاء هو بمثابة عمل منحرف يجب بحث الاسباب والاخذ بصاحبه الى المصحات العقلية واحترام القانون
ايها المتطفلون على الاسلام والذين يتزاحمون لرجم الشيطان في مكة من القائل
( لايغير الله مابقوم حتى يغيرمابانفسهم ) هل هو البيت الابيض الامريكي ام الكرملن الروسي
كفاكم كذبا” على الاسلام ان الاسلام علم وصدق وعمل وتنوير وليس جهل وتكفير
ان الجهل المستنقع الذي اوصلنا الى مانحن عليه هو المتمثل في ابعاد العقل والحكمة عن التاثير في الحراك العام لدى هذه الشعوب المبتلية بالعفن الذي اصبح من منظومة القيم يجب ىالدفاع عنها كونها موروث مرتبط بالشرف الذي نحن ملتبس علينا الكثير من القيم الصورية التي ليست الا شعارات ترفع لامتصاص الحراك الفكري والقضاء على الابداع الذي يظهر هنا وهناك
انني اصرخ بوجه الجميع
لاتقوم لكم قائمة الا اذا كان العقل والعمل الجماعي والفكر الوطني بمقام المقدس بدلا من مقدسات تخفي وراءها مصالح واجهات اجتماعية همها استغلال المجتمع والتطفل على مقدراته
الحل لدينا يكون تحت الشمس الساطعة وليس النظر من الغربال
ان العروبة والاسلام مبتلية بضعف الفكر والايمان بالله والوطن وهذا هو الشر المستطير
الحل فيه يعود الى عودة الهدوء الفكري والديني ليصحو العقل ويحل محل الغريزة وتبدا من هنا عملية البناء الشامل
كفاك ياقلمي تهجما” ولنبدا بالعمل من هذه اللحظة
تعال ايها العقل خذ مكانتك العالية واهزم الغرائز التي اطاحت بكل شيء
اللهم اني بلغت ووصفت وعاينت وانا بكامل فكري الامي ولكم الرد: يايها الذين آمنو بالله والوطن.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات