تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
مرسوم خاص بالأسواق القديمة والتراثية في محافظات حلب وحمص ودير الزور يحمل إعفاءات وتسهيلات غير مسبوقة الاحتلال التركي يطلق تحذيرات للأهالي ويحشد قواته تمهيداً لعدوان جديد على الأراضي السورية استشهاد ثلاثة عسكريين وجرح ستة آخرين باعتداء لطائرات الاحتلال التركي بريف حلب مجلس الوزراء: تشجيع الكفاءات والخبرات للترشح لانتخابات المجالس المحلية.. منح مؤسسة الصناعات الغذائية... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتحديد الثامن عشر من أيلول المقبل موعداً لإجراء انتخاب أعضاء المجالس المحل... المجلس الأعلى للإدارة المحلية يمنح المحافظات 10 مليارات ليرة لدعم موازناتها المستقلة.. ناقلة غاز تغادر ميناء بانياس بعد تفريغها 2000 طن الرئيس الأسد يصدر مراسيم بنقل وتعيين محافظين جدد لمحافظات دمشق وريف دمشق وحماة وطرطوس والقنيطرة وحمص... بتوجيه من الرئيس الأسد.. مجلس الوزراء يقر إضافة اعتمادات لتمويل مجموعة من المشروعات الحيوية الخدمية ... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتعديل تعويض العاملين بالتفتيش ليصبح بنسبة 75 بالمئة من الأجر المقطوع النا...

حرفيو طرطوس يستعدون لمهرجان المهن اليدوية في المحافظة

تجري التحضيرات لإقامة مهرجان المهن اليدوية في مدينة طرطوس القديمة بهدف الحفاظ على التراث الوطني وتذكير الأجيال به والحيلولة دون اندثاره.حرفيو-طرطوس11

وتوضح رئيسة جمعية المهن اليدوية والصناعات التقليدية في اتحاد الحرفيين بطرطوس نظمية اسماعيل ان اهمية المهرجان تأتي من اعتبار هذا العام عاما للمهن اليدوية في المحافظة لما تتميز به من أعمال الزينة والصدف والإكسسوارات حيث يتقن العاملون في هذا المجال انجاز القطع الجميلة المشغولة بتقنية وجمالية عالية مع ادخال اللوحات الفسيفسائية والنقوش والأحرف والرسومات ضمن الأشكال والأطباق التي يصنعونها بتكلفة بسيطة.

وعن خطة عمل المهرجان تشير نظمية إلى أنها تبدأ من تجهيز المكان المخصص لعرض هذه الأعمال والاتصال بالحرفيين والحرفيات لتجهيز أعمالهم التي سيعرضونها موضحة أن عدد المهن والحرف اليدوية المشاركة هو 50 حرفة وعدد العاملين 50 عاملا لافتة إلى أن عدد المسجلين ضمن اتحاد حرفيي طرطوس يبلغ 110 عمال.حرفيو-طرطوس22

وتحدثت عن الصعوبات التي تعترض الحرفيين في عملهم وخاصة أنه لا يوجد سوق او مكان خاص بهم أسوة بباقي المحافظات إضافة إلى حاجتهم إلى التعريف والترويج لهذه الأعمال.

من جهته أكد منذر رمضان عضو المكتب التنفيذي باتحاد الحرفيين ورئيس مكتب الثقافة والإعلام والنشر أهمية دعم هذه الحرف حيث تمثل جسرا يمتد بين الماضي والحاضر مشيرا إلى ضرورة نقلها إلى الأجيال القادمة وتقديم التسهيلات لهؤلاء الحرفيين ليستمروا بهذا الإرث الحضاري لا سيما أنهم بحاجة إلى دعم مادي.

وبين ضرورة إقامة معارض لمنتجات الحرفيين وتسويقها والترويج لها والتعريف بها سواء المتعلقة بصناعة السفن بمختلف أنواعها والتي يتم صناعتها بحرفية متقنة أو صناعة آلة العود والمنمنمات وأعمال الخشب والخيزران والخياطة والقش إضافة إلى المواد الغذائية والطبيعية كماء الورد والصابون وغيرها داعيا للإسراع بإنشاء سوق إنتاجي تنموي لنقل خبراتهم للأجيال القادمة.

بانوراما طرطوس-سانا

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات