تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
مجلس الوزراء: تشجيع الكفاءات والخبرات للترشح لانتخابات المجالس المحلية.. منح مؤسسة الصناعات الغذائية... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتحديد الثامن عشر من أيلول المقبل موعداً لإجراء انتخاب أعضاء المجالس المحل... المجلس الأعلى للإدارة المحلية يمنح المحافظات 10 مليارات ليرة لدعم موازناتها المستقلة.. ناقلة غاز تغادر ميناء بانياس بعد تفريغها 2000 طن الرئيس الأسد يصدر مراسيم بنقل وتعيين محافظين جدد لمحافظات دمشق وريف دمشق وحماة وطرطوس والقنيطرة وحمص... بتوجيه من الرئيس الأسد.. مجلس الوزراء يقر إضافة اعتمادات لتمويل مجموعة من المشروعات الحيوية الخدمية ... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتعديل تعويض العاملين بالتفتيش ليصبح بنسبة 75 بالمئة من الأجر المقطوع النا... رفع جهوزيته العسكرية في تل رفعت.. وروسيا عززت وجودها في عين العرب … الجيش يحصن مواقعه شمال حلب وفي ت... بحضور الرئيس الأسد.. إطلاق عمل مجموعة التوليد الخامسة من محطة حلب الحرارية بعد تأهيلها وزير المالية: الإيرادات العامة للدولة تتجاوز 6300 مليار ليرة خلال الربع الاول من العام الحالي بزيادة...

ابداع وتميز ونوبل سوري غريب عجيب لماذا يحصل ذلك في سورية فقط تتقهر كل التجارب الاصلاحية العالمية ما افسدنا نحن السوريين ؟؟ الوصول الى العالمية في الادارة العامة بمحاربة خريجي المعهد الوطني للادارة العامة ؟؟

عبد الرحمن تيشوري / خبير اداري سوري / عضو مجلس خبراء الوزارة

شهادة عليا بالادارة

شهادة عليا بالاقتصاد

اجازة بالعلوم السياسية

دبلوم علوم نفسية وتربوية

دورة اعداد المدربين T.O.T

 تركيز على المواطن وقدر أكبر من اللامركزية

إن الهدف هو الوصول إلى جعل الإدارة العامة السورية تعمل انطلاقاً من كونها خدمة مقدمة للمواطنين وتتجه نحو قدر أكبر من اللامركزية. ومن الضروري ضمان توجهاتها حسب احتياجات المواطن وبعض المجموعات المستهدفة (مثل المشتغلين بالأعمال) بشكل خاص:

  • جعل الإدارة أقرب إلى المواطن
  • تزويد المواطن بمعلومات أفضل
  • التواصل والتعاون مع الشعب
  • الإصغاء للشعب وخلق آليات موثوقة لإعطاء الفرصة للشعب “ليقول كلمته” في عمل الإدارة العامة وإيصال الخدمات وسيتضمن هذا دون أن يكون محدوداً بها إجراءات ثابتة لشكاوى المواطنين والاستجابة لهم.

من الضروري الاستمرار بلامركزية الإدارة العامة لخلق مستوى من الحكم الذاتي وتقوية دور المصادر المالية للحكم الذاتي خلال تجريب الإدارة العامة.

الوصول إلى المستويات العالمية للإدارة العامة

إن الهدف من الإصلاح هو رفع الإدارة العامة في سورية إلى المستويات العالمية الحالية. ويجب أن تطبق المناهج الإدارية والمعلوماتية  الخاصة بمجتمع المعلومات. ويجب أن تكون مهيأة لغوياً بشكل كاف للتعاون مع هيئات دولية ومع الإدارة العامة لبلدان معينة. وعليها تبني “الفضاء الإداري الأوروبي او الايراني او الروسي او الصيني”: الموثوقية والشفافية والتوقع والمصداقية والليونة والكفاءة والمساعدة (يجب أن تقدم الخدمة بأقل مستوى ممكن من الإدارة أي أقرب إلى المواطن المستهلك). يجب تجسيد هذه القيم في المؤسسات الإدارية والعمليات على جميع المستويات لكن للاسف نأتي بتجربة اصلاحية يخربها رئيس الحكومة / الرئيس الاسد صاحب فكرة المعهد الوطني للادارة من فرنسا رئيس الحكومة العطري خرب التجربة وهكذا /.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات