تخطى إلى المحتوى

اولويات في الاولويات في اصلاح الادارة العامة السورية / دراسة كيف نحرك الجبل التيشورية /

11016702_10206206508350489_730921392_nاولويات في الاولويات في اصلاح الادارة العامة السورية / دراسة كيف نحرك الجبل التيشورية /

المقصود هنا هو وضع الادارة العامة السورية الكبيرة المترهلة تشبه جبل كبير صعب تحريكه لكن ممكن تسلقه وهز قمته

عبد الرحمن تيشوري / خبير اداري / عضو مجلس خبراء الوزارة

شهادة عليا بالادارة

المفهوم الاستراتيجي لإصلاح الإدارة العامة

لقد جرى تحديد قائمة شاملة بالمجالات التي يمكن أن تخضع للإصلاح أو لعمليات الإصلاح الإداري التي يفترضها هذا الإصلاح،

وقد جرى تعميق كل من الموضوعات المذكورة في البرامج المقترحة من خلال استراتيجية إصلاح الإدارة العامة التي قدمها الوزير  الدكتور حسان النوري بعد اضافة وزارة التنمية الادارية.

وتقترح دراسة “كيف نحرك الجبل” ( دراسة مهمة جدا / دكتوراة مهنية تطبيقية /  وضعت من قبل خبير الادارة العامة / عبد الرحمن تيشوري في المعهد الوطني للادارة كمتطلب للتخرج عام 2007 )عدداً من مجالات إصلاح الإدارة العامة في سورية وتضع أسس برامج ومشاريع إصلاح الإدارة العامة الحالية:

  • الإدارة الاستراتيجية:
  • إبعاد الدولة عن الوظائف الميدانية
  • الفصل بين السياسة والسياسات والإدارة
  • توسيع مزيج أدوات السياسات
  • احداث معاهد تكوين القادة الاداريين واخذ المديرين من هذه المعاهد
  • تعزيز دور المجتمع المدني والقطاع الخاص
  • البنية:
  • تخفيف التراتبية وتخفيض حجم المؤسسات العامة
  • الانتقال من التحكم التراتبي إلى العلاقات التعاقدية حيثما كان ذلك ممكناً
  • تبني الأدوات الصحيحة في مجال اللامركزية وتفويض السلطات
  • تشكيل وحدات لصياغة سياسات عالية الجودة في المركز
  • تشجيع المنافسة الداخلية والخارجية
  • تحضير المؤسسات التنفيذية لعملية تطبيق الإصلاح
  • الإدارة
  • تخفيف بيروقراطية الإجراءات
  • ضمان تخفيف الأعباء والتبسيط
  • إدارة المساءلة والشفافية
  • اخذ المديرين من معاهد الادارة
  • ترسيخ حالة الاهتمام بالتحسين المستمر
  • الموارد البشرية
  • حل مشكلة العمالة الفائضة وتدني الأجور
  • إعادة هيكلة هيئات الخدمة الحكومية في ضوء الطلب الفعلي وخيارات تفويض السلطات
  • تبني المعايير المهنية الاحترافية في اختيار الموظفين الحكوميين وتعيينهم
  • زيادة تركيز الإدارة على اختيار الكوادر وتطوير السيرة المهنية
  • ضمان تطوير للموارد البشرية يتعدى مجرد القيام بالتدريب

لكن الجبال لا تتحرك. ويقول مثلٌ فرنسي “الجبال هي الوحيدة التي لا تلتقي”، وهذا يركز على فكرةٍ مفادها أن الناس (وفي حالتنا هذه الموظفين والمواطنين) يجب أن يكونوا في بؤرة الاهتمام. فمن خلال نشاطهم وحركيتهم، يكونون هم قاطرة الإصلاح. وبالتالي يجب اعتبار الإدارة العامة حصيلةً للأشخاص الذين هم فيها والذين يجعلونها تعمل. وذلك لأن الناس (رجالاً ونساءً)، في نهاية المطاف، هم الذين يعملون وينفذون ويقدمون ولا شك في أنهم هم أيضاً الذين يقاومون ويمانعون بطريقةٍ قد لا تكون منطقيةً أو منسجمةً في كثيرٍ من الأحوال.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات