تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
سورية تحتاج إلى رجال أعمال حقيقيين وليس جامعي أموال وعاقدين للصفقات.. الرئيس الأسد يطلق المرحلة الأولى من تشغيل مشروع الطاقة الكهروضوئية في مدينة عدرا الصناعية مجلس الوزراء: إعداد خطة متكاملة لتسويق موسمي الحمضيات والزيتون.. الموافقة على إنشاء محطة كهروضوئية ف... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً يتضمن النظام النموذجي للتحفيز الوظيفي للعاملين في الجهات العامة مجلس الوزراء .. خطة متكاملة لإعادة النشاط الاقتصادي والزراعي إلى الأرياف وتحسين الواقع الخدمي لبنان يعتقل طبيباً سورياً جند إخوته الضباط لمصلحة الموساد: رحلة التجسس من السويد إلى دمشق السيدة أسماء الأسد تكرم أوائل سورية في الشهادة الثانوية بكل فروعها مجلس الوزراء يناقش مشروعي منح تعويض مالي للعاملين بوظائف تعليمية وإدارية بالأماكن النائية وشبه النائ... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بقبول عدد من طلاب كليات الطب ومن حملة الإجازة في الطب كملتزمين بالخدمة لدى... الرئيس الأسد يصدر أمراً إدارياً بإنهاء الاحتفاظ والاستدعاء للضباط والطلاب الضباط الاحتياطيين وصف الض...

وزير النقل المهندس علي حمود: طرحنا على الجانب الروسي مجموعة من المشاريع الهامة في مجال النقل الجوي والبحري والسككي..

أكد وزير النقل المهندس علي حمود في اتصال معه من سوتشي أن من أهم المشاريع التي طرحت على الجانب الروسي في مجال الطيران إعادة تأهيل المطارات الجديدة التي تم تحريرها وإعادة تأهيل أسطول النقل الجوي وتأمين طائرات جوية،و في مجال النقل البحري الوصول إلى تشغيل أكبر على كافة قطاعات الأسطول السوري إضافة إلى تأمين الزوارق اللازمة لعمل السلطة البحرية وكذلك تأمين الحوض العائم لإصلاح السفن هذا الحوض الذي سيوفر إصلاح السفن السورية في الدول الأخرى وكذلك سيؤمن عائدات كبيرة من خلال إصلاح السفن السورية التي يملكها القطاع الخاص والتي يتم إصلاحها حاليا في دول أخرى ، وهناك أسطول كبير جدا للقطاع الخاص السوري في دول العالم، إضافة إلى ذلك كان هناك اهتمام بمجال الطرق وإيصال الطرق إلى كافة المواقع وإعادة تأهيل الجسور التي دمرت من خلال الإرهاب وتأمين صيانة كافة الطرق وسيكون هناك عام حافل بالعمل من خلال زيادة الخطة بشكل كبير عن العام الماضي.

وأشار وزير النقل إلى ماتم عرضه أيضا من إنجازات الوزارة خلال العام المنصرم في كل القطاعات إن كان في القطاع الجوي وتطوير الأسطول الجوي وتحسين المطارات و في القطاع البحري وتشغيل السفن وزيادة حجوم الأعمال في المرافئ السورية وكذلك في القطاع السككي وتطوير السكك الحديدية والمشاريع الكبيرة والعملاقة التي تمت واستمرار العمل في هذا القطاع وكذلك في قطاع المواصلات الطرقية واستمرار صيانة الطرق والحفاظ على الشبكة الطرقية الهامة وإعادة تأهيل ما خربه الإرهاب منها وخاصة في المناطق التي يتم تحريرها من قبل جيشنا الباسل .

وكان السيد الوزير النقل قد صرح في ختام اجتماعات سوتشي الروسية قائلاً “بحثنا مع الجانب الروسي خلال الأيام الماضية كل القضايا المتعلقة بالنقل التي تهم البلدين وكان هناك العديد من الاتفاقيات في مجالات متعددة أهمها الاتفاق في مجال السكك الحديدية على الاستمرار بالتعاون وخاصة لتأهيل الخط الحديدي من الساحل حتى مناجم الفوسفات بريف حمص لنتمكن من نقل نحو 10 ملايين طن سنويا من الفوسفات باتجاه الساحل للتصدير”.

وأضاف حمود “كان هناك اتفاق من أجل تامين العربات والشاحنات والصهاريج لخطوط النقل الحديدية كما كانت هناك اتفاقات في مجال النقل البحري وتشغيل الخط المنتظم بين الساحل السوري والموانئ الروسية”.

وفي ختام جولة مباحثات الوفدين قدم وزير النقل المهندس علي حمود باسم الوفد السوري المشارك في اجتماعات اللجنة المشتركة السورية الروسية مجموعة من الهدايا التذكارية الدمشقية التي تعبر عن تراث وعراقة وأصالة الشعب السوري وشكره العميق لروسيا الاتحادية شعباً وجيشاً وحكومةً وقائداً على مواقفها العظيمة إلى جانب سورية وتكامل رسالة الانتصار بين البلدين والتطلع نحو مرحلة جديدة لإعادة بناء وإعمار وطننا، بهمة شعبنا الأبي وجيشنا البطل الجيش العربي السوري والقائد المفدى السيد الرئيس بشار الأسد. – تسلم الهدايا السيد ديمتري روغوزين نائب رئيس الحكومة – رئيس الوفد الروسي.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات