تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
مجلس الوزراء: تشجيع الكفاءات والخبرات للترشح لانتخابات المجالس المحلية.. منح مؤسسة الصناعات الغذائية... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتحديد الثامن عشر من أيلول المقبل موعداً لإجراء انتخاب أعضاء المجالس المحل... المجلس الأعلى للإدارة المحلية يمنح المحافظات 10 مليارات ليرة لدعم موازناتها المستقلة.. ناقلة غاز تغادر ميناء بانياس بعد تفريغها 2000 طن الرئيس الأسد يصدر مراسيم بنقل وتعيين محافظين جدد لمحافظات دمشق وريف دمشق وحماة وطرطوس والقنيطرة وحمص... بتوجيه من الرئيس الأسد.. مجلس الوزراء يقر إضافة اعتمادات لتمويل مجموعة من المشروعات الحيوية الخدمية ... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتعديل تعويض العاملين بالتفتيش ليصبح بنسبة 75 بالمئة من الأجر المقطوع النا... رفع جهوزيته العسكرية في تل رفعت.. وروسيا عززت وجودها في عين العرب … الجيش يحصن مواقعه شمال حلب وفي ت... بحضور الرئيس الأسد.. إطلاق عمل مجموعة التوليد الخامسة من محطة حلب الحرارية بعد تأهيلها وزير المالية: الإيرادات العامة للدولة تتجاوز 6300 مليار ليرة خلال الربع الاول من العام الحالي بزيادة...

٨١٢ مراجعة …عشر حالات مشتبهة وحالة واحدة عالية الخباثة في مشفى التوليد بطرطوس خلال الأسابيع الثلاثة الماضية لبدء حملة الكشف عن سرطان الثدي

طرطوس _ فادية مجد :

أكدت الدكتورة ريم العاتكي مديرة الهيئة العامة لمشفى الشهيد مجد عبد الله بطرطوس ( التوليد ) أنه بلغ عدد السيدات المراجعات للمشفى خلال الأسابيع الثلاثة الماضية ٨١٢ سيدة .
حيث وصل عدد اللواتي أجرين التصوير بالماموغرافي إلى ٣٦٧ سيدة
فيما وصل عدد السيدات اللواتي أجرين تصوير الإيكو الى ٤٤٥ سيدة .

أما الحالات المشتبهة فوصل عددها إلى عشر حالات تخضع للمراقبة والعلاج ، وهناك حالة واحدة عالية الخباثة تمت إحالتها فورا لاجراء العمل الجراحي اللازم لها .

وأشارت الدكتورة العاتكي إلى الإقبال الكبير من قبل السيدات المراجعات للمشفى والوعي لديهن لأهمية الكشف المبكر وخاصة من قبل السيدات اللواتي تجاوزن عمر الأربعين سنة مبينة أن الحملة مددت إلى الشهر القادم لاستقبال أكبر عدد من المراجعات .

وعن عوامل الخطورة التي تؤهب لحدوث مرض سرطان الثدي أوضحت الدكتورة أن أبرزها هي وجود قصة عائلية _ قرابة درجة أولى أم _ أخت _ عمة _ خالة _ جدة _ بنت ، واستخدام موانع الحمل الهرمونية لمدة طويلة والمعيضات الهرمونية للسيدة التي لا تقبل أن يكون عندها سن يأس والبلوغ المبكر وسن اليأس المتأخر والسيدات اللواتي لم ينجبن أو يتزوجن إضافة للبدانة والتدخين والكحول والنظام الغذائي غير الصحي .

وشددت الدكتورة على أهمية الفحص الذاتي من قبل السيدة بدءا من عمر العشرين سنة حيث تقوم السيدة بوضع يدها على رقبتها أو حتى خصرها وباليد الثانية تتلمس الثدي بحركة دائرية وعند الإحساس بأي كتلة ولو كانت صغيرة أو ملاحظة أي تغير في سماكة الجلد المحيط بالثدي أو باللون أو بشكل الحلمة أو وجود نز فيها لابد من إجراء الماموغرافي والايكو للتأكد من سلامة الثدي مبينة أنه ينبغي على السيدة بعد عمر الأربعين سنة إجراء الماموغرافي مرة كل سنتين ، وفي حال كان عند السيدة كيس ليفي أو ليفة واضحة يجب المراقبة على الإيكو كل ستة أشهر .

وعن آلية استقبال المراجعات أشارت الدكتورة إلى أنها تتم في العيادة النسائية وأغلب المراجعات هن قادمات من المراكز الصحية بموجب إحالة للفحص في قسم الأشعة ايكو وماموغرافي ومن يشتبه بإصابتها تحول مباشرة للجراحة ومن ثم يتم أخذ خزعة والتشريح المرضي لها وبعدها الاستئصال حسب الحالة موضحة أن مرض سرطان الثدي هو الأكثر شيوعا لدى السيدات ولكنه الأكثر قابلية للشفاء في حال اكتشف باكرا .

بانوراما طرطوس -الثورة

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات