تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
استشهاد عسكري وإصابة ثلاثة آخرين جراء عدوان إسرائيلي على المنطقة الجنوبية الرئيس الأسد يبحث في اتصال هاتفي مع الرئيس الإيراني مسعود بزشكيان العلاقات الثنائية بين البلدين وآفا... الرئيس الأسد يهنئ الرئيس السيسي بذكرى ثورة 30 يونيو الرئيس الأسد يهنئ الرئيس الإيراني المنتخب مسعود بزشكيان بمناسبة فوزه بالانتخابات الرئاسية سورية تتوج بطلتها في القراءة ضمن مسابقة تحدي القراءة العربي لهذا العام الصين تجدد مطالبة الولايات المتحدة بوقف نهب موارد سورية وإنهاء وجودها العسكري فيها الرئيس الأسد للافرنتييف: سورية منفتحة على جميع المبادرات المرتبطة بالعلاقة مع تركيا والمستندة إلى سي... مجلس الوزراء يطلب من اصحاب البطاقات الالكترونية فتح حسابات مصرفية تمهيدا لتحويل مبالغ نقدية الى المس... لا صحة لانعقاد لقاءات أمنية وعسكرية سورية – تركية في «حميميم» … موقف دمشق معلن تجاه ملف «التقارب» وأ... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بصرف منحة بمبلغ 300 ألف ليرة للعاملين المدنيين والعسكريين والمتقاعدين

ضهر صفرا… موقع يجمع سياحة الطبيعة والحضارة

تأخذك قرية ضهر صفرا في مدينة بانياس بطرطوس إلى عمق المكان وتجذبك أكثر فأكثر حتى تكتشف شيئاً فشيئاً جمال الطبيعة الساحرة فيها حيث تمتد من أعلى الجبل إلى سهل منبسط اتصل بشاطئ البحر لتشكل مزيجاً ساحراً جعل منها وجهة لمحبي الطبيعة.

تتبع القرية حسب رئيس بلديتها الياس الصايغ لناحية الروضة في منطقة بانياس وتطل من الشمال على وادي ضهر صفرا الذي يحوي العديد من الصخور صفراء اللون وإلى الغرب تطل على البحر المتوسط وفيها غابة سنديان معمرة فائقة الجمال.

واسم القرية بالسريانية صوفرو أي جبل الصباح الأصفر كما يوضح الصايغ لافتاً إلى أن من أهم آثارها “الكنيسة الملكية” قرب عين شاما وهي كنيسة أثرية مهجورة ترتفع 300 متر عن سطح البحر كانت منارة للسفن والبوصلة البحرية الوحيدة على الساحل السوري.. ودير بلمانا الذي يقصده الزوار من كل أنحاء سورية كما توجد في القرية مغاور ودهاليز ونواويس ومدافن أثرية تعود إلى العهد البيزنطي موضحاً أنه تم العثور في القرية على لقى وتماثيل وأوان فخارية تعود لعصور مختلفة.

ويذكر الصايغ أن الزراعة هي المهنة الأساسية لأهالي ضهر الصفرا وأهم محاصيلهم الحمضيات والزيتون والزراعات المحمية لافتاً إلى أن القرية تشتهر بينابيعها  ومنها البيضا والشراشير وشاما والجوبة والحور.

بشرى معلا

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات