تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
استشهاد عسكري وإصابة ثلاثة آخرين جراء عدوان إسرائيلي على المنطقة الجنوبية الرئيس الأسد يبحث في اتصال هاتفي مع الرئيس الإيراني مسعود بزشكيان العلاقات الثنائية بين البلدين وآفا... الرئيس الأسد يهنئ الرئيس السيسي بذكرى ثورة 30 يونيو الرئيس الأسد يهنئ الرئيس الإيراني المنتخب مسعود بزشكيان بمناسبة فوزه بالانتخابات الرئاسية سورية تتوج بطلتها في القراءة ضمن مسابقة تحدي القراءة العربي لهذا العام الصين تجدد مطالبة الولايات المتحدة بوقف نهب موارد سورية وإنهاء وجودها العسكري فيها الرئيس الأسد للافرنتييف: سورية منفتحة على جميع المبادرات المرتبطة بالعلاقة مع تركيا والمستندة إلى سي... مجلس الوزراء يطلب من اصحاب البطاقات الالكترونية فتح حسابات مصرفية تمهيدا لتحويل مبالغ نقدية الى المس... لا صحة لانعقاد لقاءات أمنية وعسكرية سورية – تركية في «حميميم» … موقف دمشق معلن تجاه ملف «التقارب» وأ... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بصرف منحة بمبلغ 300 ألف ليرة للعاملين المدنيين والعسكريين والمتقاعدين

قاض مختص بجرائم المعلوماتية: هذه عقوبة كل من يدخل إلى منظومة معلوماتية بغير وجه حق…

أكد قاضي التحقيقات المختص بالجريمة المعلوماتية محمد مدراتي أن “الجرائم المعلوماتية تقسم إلى نوعين الأول هو التقليدي الذي يرتكب بوسائل تقانة المعلومات وخاصة شبكة الإنترنت وكانت موجودة قبل عصر المعلومات ولكنها بعد ظهور هذه التقنية وانتشار الشبكات أصبحت ترتكب بواسطتها، وقد وضع لها المشرع السوري قاعدة قانونية عامة تتعلق بارتكاب الجرائم التقليدية باستخدام الشبكة وذلك في الفقرة ب من المادة 20 من قانون مكافحة الجريمة المعلوماتية التي نصت على مضاعفة الحد الأدنى للعقوبة لأي من الجرائم المنصوص عليها في القوانين الجزائية النافذة الأخرى وذلك اذا ارتكبت الجريمة على الشبكة”.
وأضاف مدراتي ضمن نشرة المحليات في اذاعة ميلودي أن “النوع الثاني من الجرائم المعلوماتية هي الجرائم المستحدثة ويقصد بها الجرائم التي ظهرت في عصر تقانة المعلومات وخاصة بعد اختراع الانترنت، وقد تضمن قانون مكافحة الجريمة المعلوماتية نماذج قانونية لمختلف صور الجريمة المعلوماتية ومنها جريمة الدخول الغير المشروع لمنظومة معلوماتية والتي عاقب المشرع السوري مرتكبها بموجب نص المادة الخامسة عشر بالغرامة من 20 ألف إلى 100 ألف ليرة سورية لكل من دخل قصدا بطريقة غير شرعية إلى جهاز حاسوبي أو منظومة معلوماتية أو موقع الكتروني دون أن يملك الصلاحية أو التصريح بالقيام بذلك على أن تكون العقوبة بالحبس من ثلاثة أشهر إلى سنتين والغرامة من 100 ألف إلى 500 ألف ليرة سورية إذا نسخ الفاعل المعلومات أو التصاميم التي وصل إليها أو تزييفها، ويكون المشرع بذلك قد جعل من تلك الأفعال ظرفاً مشدداً لهذه الجريمة ويلاحظ أن المشرع السوري لم يشترط أن ينجح الفاعل في الوصول إلى المعلومات المخزنة لأن نص التجريم يسمح بالعقاب بمجرد الولوج إلى نظام معلوماتي ولو لم يترتب على الفعل أي ضرر أو فائدة ما دام الدخول كان بدون وجه حق”.

وقال القاضي: “هذا الدخول الغير مشروع يتحقق بحالتين الأولى إذا تم دون الحصول على تصريح من الشخص المسؤول عن النظام أما الثانية إذا تجاوز الشخص التصريح الممنوح له بالوصول إلى معلومات لا يشملها التصريح، ومن صور الجريمة المعلوماتية التي تضمنها القانون مكافحة الجريمة المعلوماتية هي جريمة انتهاك الحياة الخاصة حيث عاقبة المادة الثالثة والعشرين من القانون المذكور كل من ينشر معلومات تنتهك خصوصية أي شخص دون رضاه حتى لو كانت صحيحة بالحبس من شهر إلى ستة أشهر والغرامة من 100 ألف إلى 500 ألف ليرة سورية ولقد اشترط المشرع أن يكون النشر دون رضا صاحب المعلومات ولا عبرة لكون هذه المعلومات صحيحة أم لا والخصوصية التي عناها المشرع ترتبط بالشخصية الإنسانية وتضم كافة العلاقات ذات الطابع الشخصي الإنساني مثل الحياة العاطفية والحالة الصحية والحالة المدنية ومحل الإقامة ومثل هذه المعلومات يجب عدم التعرض لها والمساس بها من الغير ما لم يكن هناك قبول ضمني من صاحبها وكان المشرع قد عرف بالمادة الأولى من قانون مكافحة الجريمة المعلوماتية الخصوصية بأنها حق الفرد بحماية أسراره الشخصية والعائلية ومراسلاته وسمعته وحرمة منزله وملكيته الخاصة وأخير لا بد من الإشارة إلى أن المشرع السوري قد شدد عقوبة الجريمة المعلوماتية في المادة الثلاثين من قانون مكافحة الجريمة المعلوماتية إذا كان مرتكب الجريمة قد أستغل عمله الوظيفي لارتكاب إحدى الجرائم المنصوص عليها في القانون المذكور”.

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات