تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
استشهاد عسكري وإصابة ثلاثة آخرين جراء عدوان إسرائيلي على المنطقة الجنوبية الرئيس الأسد يبحث في اتصال هاتفي مع الرئيس الإيراني مسعود بزشكيان العلاقات الثنائية بين البلدين وآفا... الرئيس الأسد يهنئ الرئيس السيسي بذكرى ثورة 30 يونيو الرئيس الأسد يهنئ الرئيس الإيراني المنتخب مسعود بزشكيان بمناسبة فوزه بالانتخابات الرئاسية سورية تتوج بطلتها في القراءة ضمن مسابقة تحدي القراءة العربي لهذا العام الصين تجدد مطالبة الولايات المتحدة بوقف نهب موارد سورية وإنهاء وجودها العسكري فيها الرئيس الأسد للافرنتييف: سورية منفتحة على جميع المبادرات المرتبطة بالعلاقة مع تركيا والمستندة إلى سي... مجلس الوزراء يطلب من اصحاب البطاقات الالكترونية فتح حسابات مصرفية تمهيدا لتحويل مبالغ نقدية الى المس... لا صحة لانعقاد لقاءات أمنية وعسكرية سورية – تركية في «حميميم» … موقف دمشق معلن تجاه ملف «التقارب» وأ... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بصرف منحة بمبلغ 300 ألف ليرة للعاملين المدنيين والعسكريين والمتقاعدين

أعضاء محافظة طرطوس: تقارير أعضاء المكتب التنفيذي قص ولصق

اشتكى أعضاء مجلس محافظة طرطوس أن التقارير المقدمة من أعضاء المكتب التنفيذي هي تقارير معدة بطريقة القص واللصق ومن أعدها هي المديريات وليس أعضاء المكتب متسائلين: أين رأي عضو المكتب التنفيذي المختص؟ وأين ما قام به؟
جاء ذلك خلال الجلسة الافتتاحية للمجلس في دورته الثانية لهذا العام التي بدأت أمس والتي شهدت أخذاً ورداً وتصويتاً ثم تراجعاً عن التصويت فبعد أن نال مقترح تشكيل لجنة لإعادة النظر بالأسس المعتمدة في إعداد الموازنة إجماع الحاضرين تم التراجع عنه بعد سلسلة من المداخلات التي أكدت أن هذا هو عمل لجنة الموازنة الدائمة المشكلة من المجلس ولذلك فليس من المستحسن تشكيل لجنة ثانية للغرض نفسه.
نائب رئيس المكتب التنفيذي تدخل في النقاش, مبيناً أن أغلب من يعترضون على لجنة الموازنة هم من أعضائها «هل تعترضون على حالكم؟» فمن يكون لديه مقترح ليقم بتقديمه إلى لجنة الموازنة لدراسته وكل موضــوع يخدم العمل نحن معه وهنا تم الاتفاق على هذه الصيغة.
وتم الطلب من الأعضاء تقديم مقترحاتهم الخطية حول الموازنة لدراستها ومن ثم اعتمادها ومن ثم تم إلغاء مقترح تشكيل اللجنة من دون الإعلان أو التصويت ثانية على ذلك!
وكان اللافت خلال الجلسة تدخل رئيسة المجلس أكثر من مرة مطالبة الجميع بالتقيد بآداب الجلسات وعدم طرح أمور من خارج جدول الأعمال: «خلينا نلتزم بآداب الجلسات»

كما ركزت بعض المداخلات على عدم الحصول على الإجابات عن الأسئلة الخطية والشفهية وعدم حضور بعض المديرين مطالبين بحضورهم والرد على أسئلة الأعضاء وعدم التقصير في موضوع المتابعة.. وسأل أحد الأعضاء قائلاً:

هناك قرار تم اتخاذه بالإجماع في الدورة السابقة ألا يفترض بنا السؤال عنه؟ فدور المجلس ينتزع وهو سيد نفسه وكل ما يدور هو نقاشات وتصويت ولا نرى شيئاً.. ترى ما الذي يمكن أن نجيب به من انتخبنا حين يسألنا عما قمنا به؟
رئيسة المجلس أكدت أنه لا تقصير، والأسئلة التي يتم تقديمها يتم تحويلها للجهة العامة صاحبة العلاقة وهي من المفترض أن تجيب وأي مدير نوجه إليه الدعوة لحضور جلسات المجلس ولا يأتي فسنوجه له إنذاراً في المرات القادمة.
بانوراما طرطوس – الوطن

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات