تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
حملة الأمانة السورية للتنمية تعيد الحياة إلى الأراضي الزراعية بريف محافظة اللاذقية ارتقاء ثلاثة شهداء جراء عدوان إسرائيلي في جنوب دمشق دخول القانون رقم /20/ الخاص بتنظيم التواصل على الشبكة ومكافحة الجريمة المعلوماتية حيز التنفيذ اعتبار... الرئيس الأسد يستقبل وفداً برلمانياً موريتانياً الرئيس الأسد يصدر المرسوم رقم 127 القاضي بتجديد تسمية رئيس المحكمة الدستورية العليا وتجديد تسمية 6 أ... الرئيس اﻷسد يقدم التعازي لقادة وشعب دولة الإمارات العربية المتحدة بوفاة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان... وجوهٌ من نور … وأرواحٌ قبضت على الزناد وعَبرتْ.. الرئيس الأسد خلال لقائه رئيس اللجنة الدولية لـلصليب الأحمر : الأولوية في العمل الإنساني يجب أن تتركز... الرئيس الأسد يزور طهران ويلتقي المرشد علي الخامنئي والرئيس ابراهيم رئيسي.. والمحادثات تتركز حول التع... وزارة العدل تلغي بلاغات وإجراءات إذاعة البحث والتوقيف والمراجعة المستندة إلى جرائم قانون مكافحة الإر...

الدولة السورية لا تنسى أبناءها نُقلت المواطنة شذا ديوب إلى مشفى الباسل في طرطوس و تم علاجها مجاناً بعد رفض المشافي اللبنانية استقبالها

طرطوس- أيهم إبراهيم

ليس غريباً على سورية أن تحتضن أبناءها أينما كانوا رغم كل الظروف والمصاعب ، ولعل قصة المواطنة السورية شذا ديوب المقيمة في لبنان مثال حي عما نقول، وهي التي تعرضت لحادث سير أليم أدى لدخولها أحد المشافي الخاصة، وكانت الصدمة بطلب إدارة المشفى مبلغاً تجاوز 100 ألف دولار كفاتورة علاجية قبل البدء بإجراءات العلاج، وهو خارج القدرة المالية لأسرتها ولأي أسرة، ولأن وضعها الصحي حرج ناشدت أسرتها الدولة السورية للإسراع بنقلها إلى المشافي السورية، حيث كانت الاستجابة سريعة وتم على الفور نقلها إلى مشفى الباسل في طرطوس، وبدأت رحلة العلاج الطويلة.
الدكتور اسكندر عمار- مدير عام مشفى الباسل في طرطوس قال في تصريح للإعلاميين: دخلت المريضة إلى مشفى الباسل قادمة من لبنان بعد تعرضها لحادث سير أدى لكسور عديدة على مستوى الفقرات الرقبية وكسور في الأضلاع وتكدّم رئة ثنائي الجانب، إضافة لكسور على مستوى الفقرات الظهرية ولوحي الكتف وكسور في الحوض، وأضاف اسكندر: الحالة العامة للمريضة دون الوسط وتحتاج علاجاً طويلاً ومكلفاً، ومن المعروف أن الطب والعلاج في سورية مجاني ومتاح لكل المواطنين، وختم اسكندر حديثه بالإشارة إلى أن المريضة حالياً في قسم العناية المركزة وتُجرى لها كل الفحوص وتتم متابعتها من قبل الاختصاصيين الموجودين في المشفى.
في السياق ذاته توجهت والدة المريضة بالشكر الكبير للسيد الرئيس ولكل من ساهم بنقل المريضة إلى سورية، كما توجّهت بالشكر للكادر الطبي والتمريضي في مشفى الباسل للاهتمام والعناية المتميزة المقدمة للمريضة وقالت: منذ وصلنا إلى سورية وصلنا إلى الأمان.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات