تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
وزير المالية: الإيرادات العامة للدولة تتجاوز 6300 مليار ليرة خلال الربع الاول من العام الحالي بزيادة... الرئيس الأسد لوفد مشترك من روسيا الاتحادية وجمهورية دونيتسك الشعبية: روسيا وسورية تخوضان معركة واحدة... مصفاة بانياس تنجح في الإقلاع التجريبي وتنتظر وصول الخام لخزاناتها للإنتاج فعلياً.. المهندس عرنوس يزور مطار دمشق الدولي ويوجه بالإسراع في تأهيل الأجزاء المتضررة جراء العدوان وإعادته لل... النص الكامل للمقابلة التي اجراها السيد الرئيس بشار الأسد مع قناة rt الروسية الرئيس الأسد لقناة روسيا اليوم: قوة روسيا تشكل استعادة للتوازن الدولي المفقود.. سورية ستقاوم أي غزو ... المهندس عرنوس خلال مؤتمر نقابة المهندسين: الحكومة تحاول من خلال أي وفر يتحقق بالموازنة تحسين أجور وت... وزارة النفط: إدخال بئر زملة المهر 1 في الشبكة بطاقة 250 ألف م3 يومياّ.. وأعمال الحفر قائمة في حقل زم... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بعزل قاضٍ لارتكابه مخالفات وأخطاء قانونية مجلس الوزراء يناقش الصك التشريعي المتعلق بالتشريع المائي ويطلع على واقع تنفيذ الموازنة الاستثمارية

ارتفاع نسبة ذوي الاحتياجات الخاصة في المجتمع وقلة مراكز التأهيل والتدريب ..ومطالب محقة لأهالي سهل عكار في طرطوس

بانوراما سورية- علي مالك عيشة:

التأهيل هو تلك العملية المنظمة والمستقرة التي تهدف إلى الوصول بالفرد و غيره ممن يعانون من بعض الأمراض إلى درجة ممكنة من النواحي الطبية والاجتماعية والنفسية والتربوية والجسدية تمكنهم من قضاء بعض حاجياتهم اليومية البسيطة .

وهذا يحتاج إلى تكافل وتعاون وتنسيق بين جميع الجهات التي تعنى بهذا الجانب مع المجتمع المحلي من خلال العديد من المبادرات ودورات التأهيل والتدريب لزيادة وعي الأهالي والأفراد والبيئة المحيطة

وإنطلاقا من الدور الكبير التي تقوم به وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل عن طريق مديرياتها ( مديرية الشؤون الاجتماعية والعمل في طرطوس ) والجمعيات والمراكز التابعة لها التي تعنى بهذه الحالات وتحقق أفضل النتائج من خلال المتابعة المستمره لعمل الجمعيات وأنشطها الهادفة .
إلا أن العدد الغير كافٍ لمراكز التأهيل أدى إلى انكفاء بعض العائلات عن متابعة العلاج ..
وهذا هو حال بعض الأسر في بلدة الصفصافة والقرى التابعة لها وقرى سهل عكار !!!!

حيث شكلت بُعد المسافة بين مركز المدينة (طرطوس )وبعض القرى وارتفاع المستوى العمري للفئات وصعوبة نقلهم في وسائل النقل الجماعية مما كان له أثر سلبي في تراجع وسوء حالة الأطفال بأعمارهم المختلفة ..
حيث تمنى والد الطفلة نور احمد سليمان – 13 سنة تعاني من شلل دماغي – قرية كفرفو : ضرورة متابعة حالات جميع الأطفال تجنبا لضمور العضلات التي تحتاج إلى جلسات معالجة فيزيائية المرتفعة الأجور إلى جانب الأدوية المتنوعة من خلال توجيه العديد من المختصين إلى اقرب مراكز صحية بأيام محددة لمساعدة العديد من أهالي الدخل المحدود في متابعه علاج أبنائهم …
وأكدت منال عياش والدة الطفلة هبه حربا – ١٠ سنوات تعاني من شلل دماغي – الرنسيه : متابعة حالة الاطفال أمر ضروري من خلال اللجان المختصة من خلال الزيارات الدورية للقرى البعيدة عن مركز المدينة مما يساهم في توفير الإجورات الكبيرة لتقديم الإرشادات اللازمة الكفيلة في رفع المستوى الصحي للطفل المريض
ويبقى الواجب الوطني والإنساني هو الهدف السامي الذي يسعى إليه الجميع من خلال التشاركيه الفعالة لتثمر نتائج ايجابية على المدى البعيد للمساهمة بإنجاز بعض المواضيع التي تلامس كل شخص غيور على مصلحة مجتمعه ..

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات