مجلس اتحاد الصحفيين: إيجاد موارد واستثمارات تدعم تعويضات الصحفيين

واصل المشاركون في الدورة العادية السادسة لمجلس اتحاد الصحفيين والمؤتمر العام السنوي لليوم الثاني مناقشة التقارير التنظيمية والمالية المقدمة من المكتب التنفيذي للاتحاد وصندوقي التقاعد والتعاوني الاجتماعي.

وأكد أعضاء المكتب التنفيذي ضرورة تعديل بعض القوانين وإيجاد موارد واستثمارات جديدة تدعم التعويضات والإعانات الصحية والمساعدات الاجتماعية.

وزير الإعلام عماد سارة استعرض خلال حضوره المؤتمر خطة الوزارة لتغطية الانتخابات الرئاسية كما تحدث عن حملة التضليل والتشويه التي تمارس ضد الانتخابات والتشكيك بشرعيتها مؤكداً أن الانتخابات تعكس إرادة ورغبة المواطنين السوريين الذين استفتوا على الدستور عام 2012.

واستغرب الوزير سارة ممن يستغربون إجراء الانتخابات في توقيتها وقال: إن عدم الشرعية هو عدم إجراء الانتخابات في توقيتها وليس العكس.

كما تطرق الوزير سارة إلى أن السوريين فاجؤوا العالم أجمع بمشاركتهم الواسعة في انتخابات 2014 وسيتكرر ذلك في عام 2021 لأن السوري يعتبر أن المشاركة في الانتخابات حق وواجب ولكنها في أيام الحرب هي فعل تحد يرفضون من خلاله الإرهاب والدمار وسفك الدماء ويؤكدون على البناء وإعادة الإعمار والأمل بمستقبل مشرق.

من جهته الدكتور مهدي دخل الله عضو القيادة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي رئيس مكتب الإعداد والثقافة والإعلام أشار إلى تزامن انعقاد المؤتمر مع اقتراب موعد الاستحقاق الرئاسي لافتاً إلى أن الانتخابات حق دستوري وقانوني داعياً جميع السوريين للمشاركة فيها.

وفي تصريح لمندوبة سانا بين رئيس اتحاد الصحفيين موسى عبد النور أن الشعب السوري ماض في استحقاقاته الدستورية ليثبت للعالم أن سورية دولة مؤسسات ولا يمكن لأحد أن يؤثر في قرارها السيادي.

وأشار عبد النور إلى أن جميع القضايا الخدمية التي طرحها أعضاء المؤتمر المتعلقة بطبيعة العمل وتحصيل المعاش التقاعدي وتنظيم المهنة وتعديل الصندوق التعاوني الاجتماعي تصب في مصلحة الصحفيين ويسعى الاتحاد لتحقيقها.

بدوره لفت عضو المؤتمر عبد العزيز الشيباني إلى أن الانتخابات نقطة مفصلية بين مواجهة الإرهاب من جهة والانتصار لسورية من جهة أخرى وقال: علينا كإعلاميين إيجاد أفضل الطرق والوسائل لنقل الصورة الصحيحة والحقيقية عن بلدنا.

عضو المكتب التنفيذي وأمين صندوق التقاعد عمر عيبور أكد السعي الجاد من قبل الاتحاد لتحسين أوضاع المتقاعدين من خلال رفع سقف الراتب ورفع قيمة الطبابة لهم.

أمين السر العام لاتحاد الصحفيين نبيل بيشاني أشار إلى أن الاتحاد يعمل على تحسين أوضاع الصحفيين واسترداد أملاك وعقارات الاتحاد المستثمرة من جهات أخرى لإعادة طرحها للاستثمار بما يحقق عائدات مالية إضافية تنعكس إيجاباً على تحسين واقع الصحفيين.
بانوراما سورية-سانا

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات