تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يبحث في اتصال هاتفي مع الرئيس الإيراني مسعود بزشكيان العلاقات الثنائية بين البلدين وآفا... الرئيس الأسد يهنئ الرئيس السيسي بذكرى ثورة 30 يونيو الرئيس الأسد يهنئ الرئيس الإيراني المنتخب مسعود بزشكيان بمناسبة فوزه بالانتخابات الرئاسية سورية تتوج بطلتها في القراءة ضمن مسابقة تحدي القراءة العربي لهذا العام الصين تجدد مطالبة الولايات المتحدة بوقف نهب موارد سورية وإنهاء وجودها العسكري فيها الرئيس الأسد للافرنتييف: سورية منفتحة على جميع المبادرات المرتبطة بالعلاقة مع تركيا والمستندة إلى سي... مجلس الوزراء يطلب من اصحاب البطاقات الالكترونية فتح حسابات مصرفية تمهيدا لتحويل مبالغ نقدية الى المس... لا صحة لانعقاد لقاءات أمنية وعسكرية سورية – تركية في «حميميم» … موقف دمشق معلن تجاه ملف «التقارب» وأ... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بصرف منحة بمبلغ 300 ألف ليرة للعاملين المدنيين والعسكريين والمتقاعدين الجيش يقضي على عدد من الإرهابيين ويدمر طائرات مسيرة في عدة مناطق

وزير السياحة يفتتح منشأتين سياحيتن ويطلع على معوقات عدد من المنشآت السياحية في دمشق

بانوراما سورية-وفاء فرج
قام وزير السياحة المهندس محمد رامي رضوان مرتيني بجولة على عدد من المنشآت السياحية التراثية في دمشق – باب توما بحضور معاون الوزير م.غياث الفراح وذلك بهدف الوقوف على واقع العمل والمعوقات التي تواجه تلك المنشآت وسبل معالجتها.
وخلال الجولة افتتح الوزير مرتيني منشآتي tonino lamborghini من سوية 4 نجوم في منطقة ساحة االغساني والذي تبلغ طاقته الاستيعابية /50/ طاولة و/120/ كرسي، ومنشأة النزل السياحي “الشماغان” ويعود اسم النزل إلى اسم ملك من مملكة ماري، حيث جال الوزير على أقسام النزل وتم الحديث حول تاريخ المنشأة وعمليات الترميم التي أنجزت به وتبلغ الطاقة الاستيعابية للنزل /11/ غرفة وصالة إطعام وتراس (مشرقة) و/22 / كرسي.
كما تضمنت الجولة زيارة لحمام البكري الأثري الذي أغلق وعاد للخدمة مجددا بعد القيام بأعمال الترميم ويعتبر من الحمامات الفريدة ويتمتع بشهرة واسعة نظراً لموقعه المميز إذ يتألف من أربعة أقسام: البراني ويضم مدخل الحمام وأربعة أواوين، والوسطاني الذي يضم مقصورتين، والجواني ويضم مقصورتين، و(القميم) بيت النار.
كما زار السيد الوزير فندق بيت المملوكة الأثري الغني بعمارته وتراثه وزخارفه وتبلغ الطاقة الاستيعابية للفندق ثماني غرف بمساحة طابقية تصل لحوالي /750/ متراً مربعاً و/16/ كرسي إطعام وأركان جلوس ضمن الفسحة السماوية للفندق.
وتضمنت الجولة فندق بيت الوالي الأثري الذي يمتاز بأصالته وجماله الأخاذ وتبلغ الطاقة الاستيعابية للفندق /29/ غرفة وصالة إطعام وأركان جلوس ضمن الفسحة السماوية للفندق ووجه السيد الوزير شكر للعاملين لجهودهم في الاستمرار بالعمل رغم الظروف الحرب وصعوبات تلك المرحلة.
حضر الجولة مدير سياحة دمشق م. بسام ماردينلي، مدير المدينة القديمة بمحافظة دمشق م. مازن فرزلي ومدير المشاريع الاستثمارية في وزارة السياحة م. دارين محمد.

Facebook
Twitter
Telegram
WhatsApp
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات