تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
مجلس الوزراء يناقش واقع العملية الإنتاجية وحزمة من الإجراءات لتنشيط القطاع الاقتصادي الإنتاجي خطوات سعودية إيجابية تجاه سورية.. هل بات التقارب بين الرياض ودمشق قريب؟ أمام الرئيس الأسد.. أربعة سفراء يؤدون اليمين الدستورية الرئيس الأسد يبحث مع لافرنتييف مسار العلاقات الاستراتيجية السورية الروسية وآليات تنميتها مجلس الوزراء: التركيز على تنفيذ المشروعات ذات القيمة المضافة لناحية زيادة الإنتاج وتحسين واقع الخدما... مصدر سوري متابع: مخرجات اجتماع موسكو الثلاثي: انسحاب الجيش التركي واحترام سيادة وسلامة الأراضي السو... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بمنح عفو عام عن الجرائم المرتكبة قبل تاريخ 21-12-2022 الرئيس الأسد يصدر مرسوماً تشريعياً بصرف منحة بمبلغ 100 ألف ليرة للعاملين في الدولة من المدنيين والعس... الخارجية السورية تتحدث عن حجم الخسائر جراء سرقة الولايات المتحدة للنفط السوري مجلس الوزراء يناقش آليات توزيع مادة المازوت على جميع القطاعات

وزير السياحة يفتتح منشأتين سياحيتن ويطلع على معوقات عدد من المنشآت السياحية في دمشق

بانوراما سورية-وفاء فرج
قام وزير السياحة المهندس محمد رامي رضوان مرتيني بجولة على عدد من المنشآت السياحية التراثية في دمشق – باب توما بحضور معاون الوزير م.غياث الفراح وذلك بهدف الوقوف على واقع العمل والمعوقات التي تواجه تلك المنشآت وسبل معالجتها.
وخلال الجولة افتتح الوزير مرتيني منشآتي tonino lamborghini من سوية 4 نجوم في منطقة ساحة االغساني والذي تبلغ طاقته الاستيعابية /50/ طاولة و/120/ كرسي، ومنشأة النزل السياحي “الشماغان” ويعود اسم النزل إلى اسم ملك من مملكة ماري، حيث جال الوزير على أقسام النزل وتم الحديث حول تاريخ المنشأة وعمليات الترميم التي أنجزت به وتبلغ الطاقة الاستيعابية للنزل /11/ غرفة وصالة إطعام وتراس (مشرقة) و/22 / كرسي.
كما تضمنت الجولة زيارة لحمام البكري الأثري الذي أغلق وعاد للخدمة مجددا بعد القيام بأعمال الترميم ويعتبر من الحمامات الفريدة ويتمتع بشهرة واسعة نظراً لموقعه المميز إذ يتألف من أربعة أقسام: البراني ويضم مدخل الحمام وأربعة أواوين، والوسطاني الذي يضم مقصورتين، والجواني ويضم مقصورتين، و(القميم) بيت النار.
كما زار السيد الوزير فندق بيت المملوكة الأثري الغني بعمارته وتراثه وزخارفه وتبلغ الطاقة الاستيعابية للفندق ثماني غرف بمساحة طابقية تصل لحوالي /750/ متراً مربعاً و/16/ كرسي إطعام وأركان جلوس ضمن الفسحة السماوية للفندق.
وتضمنت الجولة فندق بيت الوالي الأثري الذي يمتاز بأصالته وجماله الأخاذ وتبلغ الطاقة الاستيعابية للفندق /29/ غرفة وصالة إطعام وأركان جلوس ضمن الفسحة السماوية للفندق ووجه السيد الوزير شكر للعاملين لجهودهم في الاستمرار بالعمل رغم الظروف الحرب وصعوبات تلك المرحلة.
حضر الجولة مدير سياحة دمشق م. بسام ماردينلي، مدير المدينة القديمة بمحافظة دمشق م. مازن فرزلي ومدير المشاريع الاستثمارية في وزارة السياحة م. دارين محمد.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات