الصناعة تطرح /38/ منشأة للاستثمار بمشاركة القطاع الخاص والدول الصديقة..

بانوراما سورية:
حددت وزارة الصناعة المنشآت المطروحة للاستثمار ” المتوقفة أو المدمرة بفعل الأعمال التخريبية” بمشاركة شركات وأفراد من القطاع الخاص والدول الصديقة لإعادة بناء وتأهيل وتوفير كل ما يلزم لإعادة تشغيل هذه المنشآت ضمن نشاطها الأساسي أو أي نشاط آخر ينسجم مع طبيعة الموقع والأهمية الصناعية حيث تحدد المرجعية القانونية بحسب العروض المقدمة من المستثمرين , والتي بلغت /38/ منشأة وفق تبعيتها لكل مؤسسة حيث طرحت 6 مشروعات تابعة للمؤسسة العامة للصناعات الهندسية بينها أربعة بنفس النشاط أو أي نشاط بديل وهي الشركة العامة لتصنيع وتوزيع الآليات الزراعية “الجرارات” الكائنة في حلب “طريق السفيرة” المتوقفة حالياً والشركة العامة للصناعات المعدنية “بردى” في مقرها الرئيسي المدمر بريف دمشق في السبينة ومقرها الحالي بمنطقة حوش بلاس “يعمل بالتجميع” إضافة إلى شركتين بنشاط بديل هما الشركة العامة للخشب المضغوط والكبريت وأقلام الرصاص في مقرها المدمر بريف دمشق في المليحة وفي مقرها القائم والمتوقف في دمشق باب شرقي إلى جانب معمل الشاشات المدمر في حلب “الزربة”.
أما المنشآت الـ 8 التابعة للمؤسسة العامة للصناعات الكيميائية المطروحة للاستثمار بنفس النشاط أو أي نشاط بديل فهي الشركة العامة لصناعة الزجاج المدمرة بحلب “المسلمية” والشركة العامة للصناعات الزجاجية والخزفية السورية المتوقفة بريف دمشق بمنطقة حوش بلاس والشركة العامة لصناعة الإطارات “أفاميا” المتوقفة بحماة طريق السلمية والشركة العربية للمنتجات المطاطية والجلدية والبلاستيكية المدمرة بحلب “منطقة المسلمية” والشركة العامة للورق المتوقفة والمدمرة بدير الزور ومعمل السيرومات المدمر بحلب “الزربة” والمقر الرئيسي للشركة الطبية العربية “تاميكو” المدمر بريف دمشق المليحة وأرض تابعة للشركة في محافظة السويداء بمنطقة أم الزيتون.
ويتبع للمؤسسة العامة للصناعات الغذائية 7 منشآت مطروحة للاستثمار بنفس النشاط أو أي نشاط بديل وهي معملا الألبان في منطقة الهلك والبسكويت في عين التل بحلب المدمران جزئياً والتابعان لشركة الشرق للمنتجات الغذائية ومعملا الزيوت في منطقتي عين التل والليرمون المدمران بحلب والتابعان لشركة زيوت حلب وشركة غراوي المدمرة بمنطقة حوش بلاس بريف دمشق ووحدة الكونسروة بمنطقة الميادين بدير الزور المدمرة وشركة معكرونة اليرموك المتوقفة بمدينة درعا فيما طرحت شركة بردى للبيرة المدمرة في ريف دمشق بمنطقة الهامة للاستثمار في نشاط جديد.
وبالنسبة للمؤسسة العامة للإسمنت ومواد البناء فان عدد منشآتها المطروحة للاستثمار بنفس النشاط أو أي نشاط بديل 5 مشروعات منها 3 تابعة لشركة إسمنت الشهباء وهي معمل الشيخ سعيد المتوقف ومعمل المسلمية المدمر في حلب ومعمل برج إسلام المتوقف في اللاذقية إضافة إلى شركة حلب لصناعة منتجات الإسمنت “الأميانتي” بمنطقة الشيخ سعيد بحلب والشركة الوطنية لتصنيع الشمنتو المتوقف بمنطقة دمر للاستثمار فيها بنشاط جديد.
وكانت حصة المؤسسة العامة للصناعات النسيجية 9 منشآت مطروحة للاستثمار وهي الشركة الصناعية للألبسة الجاهزة وشركة الشهباء العامة للغزل والنسيج والشركة العربية للملابس الداخلية المدمرة بحلب “عين التل” وذلك لإقامة مجمع للصناعات النسيجية في الشركات الثلاث أو أي نشاط جديد إضافة لمعمل السجاد المدمر في عين التل بحلب وشركة الصناعات الحديثة المدمرة بريف دمشق “طريق المليحة” وشركة حمص للغزل والنسيج والصباغة المتوقفة بحمص طريق الميماس وشركة حرير الدريكيش المتوقفة في طرطوس للاستثمار بنفس النشاط أو أي نشاط جديد فيما طرحت الوزارة الشركة الأهلية للغزل والنسيج المدمرة في منطقة البلليرمون بحلب والشركة العامة للمغازل والمناسج المدمرة بدمشق منطقة القابون للاستثمار عبر نشاط جديد.
أما حصة المؤسسة العامة للسكر من مشروعات الاستثمار بنفس النشاط أو أي نشاط جديد فكانت معملا الخميرة المدمران في حرستا بريف دمشق وطريق المسلمية في حلب.
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات