تخطى إلى المحتوى

«سنابل» بانطلاقته الجديدة يرفع قرضه لـ500 ألف ليرة

8899كغيرها من المشاريع الأهلية التنموية كانت الانطلاقة الأولى لفكرة مشروع سنابل قمح التنموي عام 2014 بهدف دعم الأسر السورية من خلال إقامة مشاريع صغيرة ومتناهية الصغر تحقق دخل جيد لها .
في هذا السياق قال ماجد شرف مدير مجموعة الجودة للدراسات بالمشروع المذكور إن فكرة مشروع سنابل قمح التنموي أخذ بعين الاعتبار أسر الشهداء والجرحى بالإضافة إلى شريحة واسعة من الأسر التي تضررت نتيجة ظروف الأزمة والحرب التي تعيشها سورية ،للمساهمة في تعافي الاقتصاد السوري من خلال المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر .‏
وأضاف شرف في تصريح للثورة أن مشروع سنابل بانطلاقته الجديدة هذا العام سيخرج من المنزل إلى ورشات صغيرة جدا لكنها ذات جدوى اقتصادية وذلك بالتعاون مابين القطاع العام والخاص والمجتمع الأهلي والهدف ينصب بالقطاع العائلي الركيزة الأساسية لأي مشروع اقتصادي .‏
وحول قيمة القروض التي ستقدم وفق الانطلاقة الجديدة أوضح أنها ستصل إلى حوالي 500 ألف ليرة سورية ،في حين كانت مع بداية المشروع 150 ألف ليرة سورية ،بالإضافة إلى استهداف شريحة أوسع مما كانت عليه بحيث تشمل كافة المناطق التي من الممكن الوصول إليها ،بعد أن كان المشروع يغطي ثلاث محافظات طرطوس التي نفذ فيها 12 مشروع واللاذقية 3 مشاريع ومشروعين في محافظة السويداء تنصب جميعها حول تربية الدواجن والأغنام والزراعة والري بالتنقيط .‏
وأشار إلى أن المشروع يوفر المواد الأولية ومستلزمات المشروع بحسب منطقة إقامته.‏
وفيما يتعلق بتسويق منتجات المشروع أفاد شرف هناك حاضنة إدارية هدفها التدريب على تطوير المنتجات لتسويقها في الأسواق المحلية من خلال فريق متخصص .‏
وقال إن المشروع يساعد كل من لديه فكرة بتقديم الجدوى الاقتصادية للمشروع وتسهيل الحصول على التراخيص وإعطاء ميزات خاصة لجرحى الجيش العربي السوري ودعمهم بمشاريعهم .
بانوراما طرطوس-ميساء العلي الثورة‏
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات