تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
أمام الرئيس الأسد.. أربعة سفراء يؤدون اليمين الدستورية الرئيس الأسد يبحث مع لافرنتييف مسار العلاقات الاستراتيجية السورية الروسية وآليات تنميتها مجلس الوزراء: التركيز على تنفيذ المشروعات ذات القيمة المضافة لناحية زيادة الإنتاج وتحسين واقع الخدما... مصدر سوري متابع: مخرجات اجتماع موسكو الثلاثي: انسحاب الجيش التركي واحترام سيادة وسلامة الأراضي السو... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بمنح عفو عام عن الجرائم المرتكبة قبل تاريخ 21-12-2022 الرئيس الأسد يصدر مرسوماً تشريعياً بصرف منحة بمبلغ 100 ألف ليرة للعاملين في الدولة من المدنيين والعس... الخارجية السورية تتحدث عن حجم الخسائر جراء سرقة الولايات المتحدة للنفط السوري مجلس الوزراء يناقش آليات توزيع مادة المازوت على جميع القطاعات  انطلاق أيام الثقافة السورية تحت عنوان (تراث وإبداع).. الرئيس الأسد يلتقي عدداً من طلبة الجامعات السورية الذين شاركوا في الجلسات الشبابية الحوارية التي أطل...

شاي ع الحطب.. مخيم بيئي لتعزيز العمل التشاركي في طرطوس

مبادرة نوعية أقامتها مؤسسة (مساحات) مؤخراً بالتعاون مع كشاف الفوج 17 مفوضية طرطوس حملت عنوان (شاي ع الحطب) وتضمنت مخيماً بيئياً أقيم في القدموس بمشاركة 60 شاباً وشابة من مختلف المحافظات السورية وضم بدوره سلسلة من الأنشطة الثقافية والتراثية والحوارية.

همام دوبا منسق المبادرة أوضح أن المخيم أقيم على مرحلتين جمع في كل منها 30 مشاركاً وتضمنت الفعاليات نشاطات حوارية حول مفهوم المواطنة بالإضافة إلى غرس 100 شجرة وزيارة لقلعة القدموس الأثرية.

واعتبر دوبا أن المشاركين قدموا خلال جلسات السمر اليومية معلومات عن التقاليد الشعبية والفنون وبعض المصطلحات التي تتميز بها محافظاتهم الأمر الذي جاء أشبه بجولة فكرية أظهرت أصالة الإرث الحضاري في مختلف المدن والمناطق السورية وتنوعه.

الدكتورة مريم محمد أحد أعضاء مؤسسة مساحات لفتت من جانبها إلى أنها المرة الأولى التي توسع فيها المؤسسة نشاطاتها خارج مدينة دمشق منذ تأسيسها قبل نحو سنتين مضيفة “إن هدف المخيم هو إتاحة الفرصة لجيل الشباب للتعرف على التنوع الثقافي والحضاري في سورية” بالإضافة إلى ما تم طرحه من مواضيع حوارية عززت مفاهيم التآخي والمواطنة.

الشاب زين محمد من طرطوس اعتبر أن اللقاءات اليومية بين المشاركين رسخت أواصر الصداقة والأخوة بينهم بما يمهد لاستمرارها مستقبلاً.

أما ياسمين عاصي من دير الزور فرأت في المخيم فرصة للتواصل بين الشباب وتعميقاً لخبراتهم وأفكارهم في حين اعتبر رائد الشامي من حلب أن المخيم هو تجربة مميزة أسهمت في تعزيز ثقة الشباب بنفسه وقدراته وانتمائه لأهم حضارة في التاريخ آملاً بتكرارها على نطاق أوسع في المرحلة المقبلة.

في حين أثار إعجاب الشابة لجين الدالي من طرطوس انخراط هذه الفئة العمرية في العمل المجتمعي عبر نشاطات متنوعة وإثارة مواضيع تعكس مدى وعي وثقافة الشباب مضيفة أنها تعرفت للمرة الأولى على بعض العادات والتقاليد التي تتميز بها المحافظات السورية.

بانوراما طرطوس – سانا

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات