واجهة كورنيش طرطوس البحري الشرقية إلى التأجيل من جديد!!

لاتزال مشكلة واجهة كورنيش طرطوس البحري قائمة دون حل منذ 40 عاماً، وما زاد الطين بلة تحفّظ ممثّلي وزارة الأشغال العامة والإسكان في اللجنة الإقليمية على الدراسة التنظيمية التي أعدتها مؤخراً جامعة تشرين بخصوص تنظيم الواجهة، وبذلك يبقى أهم مشروع سياحي اقتصادي اجتماعي تنتظره مدينة طرطوس قيد الانتظار لتحسين واجهتها الشرقية البحرية العجوز المتهالكة المتآكلة التي باتت تهدد بقية ساكنيها متسببة لأصحابها بمشكلة اجتماعية قانونية إرثية متشعبة ومعقدة يصعب حلها!.

الذي حصل!

المهندس حسان نديم حسن مدير الشؤون الفنية بمجلس مدينة طرطوس، بين أنه تم استلام الدراسة المعدة من قبل جامعة تشرين، وتنظيم محضر استلام نهائي رقم 7613 تاريخ 13/10/2019، وعرضها على مجلس مدينة طرطوس في دورته الاستثنائية في 16/10/2019، وصدر قرار المجلس المتضمن الموافقة على تعديل المخطط التنظيمي المصدق لمدينة طرطوس للواجهة الشرقية للكورنيش البحري وفق الدراسة التخطيطية التنظيمية المعدة من قبل جامعة تشرين، وموافقة محافظ طرطوس للإعلان الاستثنائي بكتاب المدينة رقم 5563/ص ف تاريخ 20/10/2019، وإعلانه بتاريخ 7/11/2019 لمدة /30/ يوماً انتهت بتاريخ 6/12/2019 وفق أحكام المرسوم التشريعي رقم /5/ لعام 1982 وتعديلاته، وتمت إحالة الدراسة مع الاعتراضات المقدمة من المالكين وعددها /38/ اعتراضاً إلى مديرية الخدمات الفنية بطرطوس بتاريخ 29/12/2019 للعرض على اللجنة الفنية الإقليمية وفق أحكام المرسوم /5/ لعام 1982 وتعديلاته، وبعد عدة اجتماعات للجنة، صدر محضر اللجنة الفنية الإقليمية بتاريخ 30/7/2020 الذي اعترض بموجبه مندوبو وزارة الأشغال العامة والإسكان على الدراسة كونها اعتمدت أسباباً اجتماعية وعقارية بغض النظر عن الانسجام المعماري بين الكتل الناتجة عن الدراسة والفراغات المحيطة والخلط في الاستخدام في الكتلة الواحدة دون أية اشتراطات؟!.

أمام وزارة الأشغال

وبيّن حسن أن الإضبارة أحيلت إلى وزير الأشغال العامة والإسكان لبيان الرأي، وبناء عليه يقول حسن: قامت الوزارة بموجب كتابها رقم 2769/ص خ 15-11 ت تاريخ 12/10/2020 بمخاطبة محافظة طرطوس بأنه نظراً لوجود عقد لدراسة الإقليم الساحلي بين هيئة التخطيط الإقليمي والشركة العامة للدراسات الهندسية، ومن ضمن أعماله بالمحور العمراني (سكني وصناعي)، والمتعلق بتقييم تفصيلي للمدة والبلديات ذات الأهمية، وتمت مخاطبة هيئة التخطيط الإقليمي بكتاب الوزارة رقم 4425/ص د/36-5 تاريخ 11/10/2020 لإحالة الدراسة التخطيطية المقترحة للكورنيش البحري للشركة العامة للدراسات الهندسية لتقييمها من ضمن أعمالها بما يخص تقييم المدن ذات الأهمية، مع الإشارة إلى أن العقد المنظم مع جامعة تشرين تضمن مادة تلزم الدارس بإعادة النظر بكل التعديلات التي قد تطلبها اللجنة الفنية الإقليمية.

بانوراما سورية-وائل علي-البعث

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات