تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
وزير المالية: الإيرادات العامة للدولة تتجاوز 6300 مليار ليرة خلال الربع الاول من العام الحالي بزيادة... الرئيس الأسد لوفد مشترك من روسيا الاتحادية وجمهورية دونيتسك الشعبية: روسيا وسورية تخوضان معركة واحدة... مصفاة بانياس تنجح في الإقلاع التجريبي وتنتظر وصول الخام لخزاناتها للإنتاج فعلياً.. المهندس عرنوس يزور مطار دمشق الدولي ويوجه بالإسراع في تأهيل الأجزاء المتضررة جراء العدوان وإعادته لل... النص الكامل للمقابلة التي اجراها السيد الرئيس بشار الأسد مع قناة rt الروسية الرئيس الأسد لقناة روسيا اليوم: قوة روسيا تشكل استعادة للتوازن الدولي المفقود.. سورية ستقاوم أي غزو ... المهندس عرنوس خلال مؤتمر نقابة المهندسين: الحكومة تحاول من خلال أي وفر يتحقق بالموازنة تحسين أجور وت... وزارة النفط: إدخال بئر زملة المهر 1 في الشبكة بطاقة 250 ألف م3 يومياّ.. وأعمال الحفر قائمة في حقل زم... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بعزل قاضٍ لارتكابه مخالفات وأخطاء قانونية مجلس الوزراء يناقش الصك التشريعي المتعلق بالتشريع المائي ويطلع على واقع تنفيذ الموازنة الاستثمارية

أنا لا أحتفي بيوم المرأة العالمي!!!  

*ماريا حسن:

كفانا تطبيلا” وتزميرا” ليوم أعتبره ينتقص من مكانتك ودورك الاجتماعي سيدتي
فلماذا ليس للرجال يوم عالمي؟
لأنك المنتهكة وهم المسيطرون؟!
لأنك المعنفة وهم الفاعلون؟!
لا
بل لأنك ببساطة شماعة تعلق عليها فشل الاستراتيجيات والآليات وكل مصطلحات اللغة التي تصب في مجال تمكينك والدفاع عن حقوقك
أنا لا أحتفي بهذا اليوم
لأنني امرأة لكل يوم
ولأنني من معشر نساء سوريات لا يطالبن بالمساواة لأنهن في قرارة أنفسهن وفي عمق عقولهن متساويات وأكثر مع الجنس الآخر

أنا لا أحتفي بهذا اليوم
لأني أنتمي لعقيدة علمتنا أن الأنثى أمة، وفكر، وانتماء
ولا تحتاج إلى صك براءة من امتهان عبودية على مر قرون

خذوا عيدكم وألقوه في مكب الاتفاقيات الدولية غير الصالحة للاستعمال البشري
كاتفاقية حقوق الانسان
وحقوق الطفل
وحقوق ذوي الإعاقة
ووقف كل أشكال التمييز ضد النساء

لا أريد عيد
بل أريد عقلية تحترم في عمق عمقها المرأة
لا أريد عيد
بل أريد ذهنية تحاكي عقل وعاطفة وسر المرأة

في يوم المرأة العالمي
يجب أن تبكي النساء على عالم عاملها ليوم واحد كحرة
ولباقي الأيام كعبدة وأمة وجارية..
تشهد عليه نساء الأرض المعنفات
المهتوكات
المضطهدات
الموسومات بالشيطنة
المناضلات في سجون الفكر الذكوري

أنا لا أحتفي بيوم المرأة العالمي
لأني أريد أنثى لكل الأيام

 

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات