تخطى إلى المحتوى

نحو مجلس شعب مختلف يصون تضحيات الابطال في سورية الصامدة

10929558_1543235779292730_5320733985772070370_nعبد الرحمن تيشوري / خبير وجندي اداري سوري
الدماء التي سالت في سورية تطهر الكرة الارضية
لكنها لم تطهر بعض المسؤولين الفاسدين في سورية ؟؟؟!!!
المسؤول السوري الفجعان الفاسد والمسؤول الشريف الوطني العالمي
امثلة ونماذج قيادية عالمية

بنى الزعيم الشيوعي لينين الاتحاد السوفيتي السابق من العدم ورحل ووجدوا في جيبته 6 روبلات فقط بينما عبد الحليم خدام ملياردير من اموال الخزينة السورية نهبا وسرقة وفساد وفجور ودفن نفايات نووية واخيرا مستشار ملك الارهاب العالمي سلمان بن عبد القرد
هزم الزعيم الروسي ستالين النازية وهتلر وامتلك دولة فيها 20 الف دبابة ورحل بلا بيت وبقيت ابنتة سفتلانا تعيش في بيوت الاجار بعد انهيار الاتحاد السوفيتي بينما فراس طلاس واخوته يعيشون كالملوك ويأكلون الفري وعشرات السيارات ومئات النساء
اسس فيدل الكاسترو كوبا الحديثة وامم كل الامتيازات الاقطاعية ومن ضمنها مقاطعة ابية … اهدى اليه صدام حسين سيارتين مارسيدس اخر موديل بعد مؤتمر هافانا لعدم الانحياز … لم يركب فيها كاسترو وبيعت في المزاد العلني واضيفت للمالية العامة ..
بينما يركب كل الورزاء السوريين اللكزيس في زمن الحرب والازمة
اسس هوشي منه فيتنام وفي بضعة سنين اصبحت هذة الدولة الزراعية من اعظم البلدان صناعة .. اذا ممكن لدولة زراعية متل سورية ان تتطور وتتغير وتصبح كبيرة وصناعية ومتقدمة
مات هوشي منه في بيت من القش بين رفاقه القدامى ..كما عرض احمدي نجاد سيارة البيجو القديمة للبيع بالمزاد ولم يكن لديه كراج سيارات متل رئيس الاركان السوري حكمت الشهابي وغيره من المسؤولين الفاسدين
مات الرئيس الراحل المقدس المؤسس حافظ الاسد وليس باسمه شيء لا مال ولاعقارات بينما اولاد الزعبي وكل المسؤولين يهربون من خدمة الجيش وجميعهم مالكي عقارات في المدن السورية والعربية الكبيرة
اسس ماو الصين الحديثة وفي غضون 5 سنوات اصبحت الصين القروية التي تجر الثيران محراثها الزراعي ارقى دولة صناعية في العالم اليوم وفي الصين يتخرج سنويا اليوم 75000 دكتور وماجستير في مختلف العلوم
وكان الرئيس العظيم ماو وتسي تونغ ينزل الى الشارع يكنس الطرق مع عمال النظافة
جوهر الموضوع هو أن هؤلاء لم يتربوا فكريا ومعرفيا وثقافيا واجتماعيا على فكرة الغنيمة والاخذ والامتيازات والسرقة والفساد والمحسوبية والواسطة
خلاصتي من هذه المادة اعطوا المسؤول 300 الف راتب وعلقوا مشنقته اذا هدر ليرة سورية واحدة
لنضع نظم جديدة تبني سورية الجديدة وتحمي تضحيات الابطال
لنوقف هدر المال العام في السيارات العامة
لنحاسب كل من سرق المال العام ونعيد هذه الاموال الى خزينة الدولة
وكل ذلك ايها السوريين الشرفاء يمر من باب مجلس شعب حقيقي فيه رجال يدافعون عن سورية وابطالها وفقراء وموظفي وعسكريي سورية
تعلموا من دروس الماضي لا تفشلوا ثانية والمؤمن لا يلدغ من جحر مجلس الشعب مرتين لا تصدق الحيتان والمنافقين
والله والله والله ان الدماء السورية الطاهرة التي سالت على ارض الوطن تطهر الكرة الارضية لكنها لم تطهر اغلب فاسدي ومسؤولي سورية
الى متى ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
انتم الناخبون تقرروا ذلك لننتقي صح ونفكر ونعمل لسورية وهي تتعافى غدا وتعطينا جميعا كما اعطتنا سابقا

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات