تخطى إلى المحتوى

إعلاميو طرطوس يطالبون بتنظيم عمل المواقع الالكترونية وتفعيل الصحافة الاستقصائية

طالب العاملون بالقطاع الإعلامي في محافظة طرطوس بأن تكون المعلومة الإعلامية متاحة أمامهم ليتمكنوا من أداء رسالتهم بالشكل الأمثل عبر البحث عن السلبيات لمعالجتها والإضاءة على الإيجابيات لتكريسها وتعميمها في مختلف المجالات.

ودعا الإعلاميون خلال اللقاء الذي نظمه فرع اتحاد الصحفيين بطرطوس اليوم مع أمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي بالمحافظة مهنا مهنا ورئيس مجلس المحافظة المهندس ياسر ديب إلى تفعيل الصحافة الاستقصائية وتأمين مستلزمات نجاحها وتنظيم النشاط الإعلامي عبر وسائل التواصل الاجتماعي ودراسة إمكانية منح تراخيص للمواقع الناشطة الكترونيا وفرض عقوبات بحق أصحاب المواقع التي قد تنشر ما يضر بالمصلحة الوطنية.

كما أكدوا ضرورة توسيع الانتساب لاتحاد الصحفيين وإقامة دورات تأهيل وتدريب متخصصة للعاملين في مجال الإعلام بالمحافظة وإيجاد صيغة لربط نشاط المكاتب الإعلامية في المؤسسات العامة بما يسهم في توضيح حجم الخدمات التي تقدمها الدولة للمواطنين في مختلف المجالات.

بدوره أشار مهنا إلى التضحيات التي قدمها الإعلام السوري في ظل ظروف الحرب الإرهابية على سورية حيث قدم الشهداء والجرحى وساهم إلى حد كبير في الرد على إعلام الغرب المغرض رغم قلة الامكانات وظروف الحصار داعيا الإعلاميين للإسهام ببناء جيل وطني سليم والتدقيق بالمعلومات قبل نشرها وأن يكون المعيار الوطني هو الأساس لنشر أي مادة.

كما أكد ضرورة أن يسلط الإعلام الضوء على حجم الخدمات التي تقدمها الدولة لافتا إلى أنه سيتم تنظيم سلسلة لقاءات مماثلة في ريف المحافظة للوقوف على القضايا الخدمية المتعلقة بكل منطقة وأن يكون الإعلام شريكا في نشر القضايا بما يضمن تحقيق التنمية وخدمة المواطن في هذه المناطق.

بدوره لفت رئيس مجلس المحافظة إلى مهام المجلس في متابعة القضايا الخدمية بالمحافظة موضحا “أهمية زيارة رئيس مجلس الوزراء والوفد الحكومي المرافق للمحافظة مؤخرا والتي ساهمت في دفع العمل بكثير من المشاريع من خلال تأمين التمويل اللازم” .

بانوراما طرطوس-سانا

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات