زخات برد تغطي الأراضي في منطقة القدموس.. مدير الأرصاد الجوية: ظاهرة طبيعية تحدث في الربيع والخريف

طرطوس ـ رفاه نيوف:
مع ساعات الصباح الأولى من يوم الجمعة شهدت محافظة طرطوس هطلات مطرية كان أغزرها في قرية جباب القمصية 40 ملم، إضافة إلى هطل زخات من البرد في منطقة القدموس وجباب القمصية التي غطت الأرض والأشجار الخضراء. وبيّن مدير الأرصاد الجوية في طرطوس- محمود مبارك أن ظاهرة تساقط زخات البرد في مثل هذا الوقت من العام ليست ظاهرة غريبة، وقد تحدث في فصلي الخريف والربيع وتكون مصاحبة للصواعق الرعدية، فحبات المطر تتأرجح صعوداً ونزولاً مع حركة الرياح مع برودة عالية ما يحولها إلى حبات برد. وأضاف مبارك: إن الفعالية الجوية مستمرة في محافظة طرطوس حتى يوم الإثنين القادم، هذا المنخض الذي تعمق في المحافظة منذ صباح الجمعة، ويكون يوم الأحد القادم أشد برودة مع فرصة لهطل أمطار رعدية ونشاط رياح جنوبية غربية.
من جهته، أكد رئيس اتحاد فلاحي طرطوس- مضر أسعد أن حبات البرد تؤثر سلباً في الأشجار المثمرة التي هي الآن في طور الإزهار، أما بالنسبة للمزروعات الأخرى كالقمح وغيره من المحاصيل فلن تتأثر إلا إذا استمر الهطل طويلاً، وأدى لتراكم المياه وعدم تصريفها في الأراضي الزراعية.
وبيّن المهندس علي يونس- مدير زراعة طرطوس أن محصول التبغ قد تأثر بسقوط البرد، ولاسيما في ناحية حمام واصل الواقعة جنوب غرب منطقة القدموس، لأن زراعة التبغ في الطور الأول من زراعتها، إضافة إلى ضرر أصاب أزهار الأشجار المثمرة
بانوراما طرطوس-تشرين

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات