تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
وزير المالية: الإيرادات العامة للدولة تتجاوز 6300 مليار ليرة خلال الربع الاول من العام الحالي بزيادة... الرئيس الأسد لوفد مشترك من روسيا الاتحادية وجمهورية دونيتسك الشعبية: روسيا وسورية تخوضان معركة واحدة... مصفاة بانياس تنجح في الإقلاع التجريبي وتنتظر وصول الخام لخزاناتها للإنتاج فعلياً.. المهندس عرنوس يزور مطار دمشق الدولي ويوجه بالإسراع في تأهيل الأجزاء المتضررة جراء العدوان وإعادته لل... النص الكامل للمقابلة التي اجراها السيد الرئيس بشار الأسد مع قناة rt الروسية الرئيس الأسد لقناة روسيا اليوم: قوة روسيا تشكل استعادة للتوازن الدولي المفقود.. سورية ستقاوم أي غزو ... المهندس عرنوس خلال مؤتمر نقابة المهندسين: الحكومة تحاول من خلال أي وفر يتحقق بالموازنة تحسين أجور وت... وزارة النفط: إدخال بئر زملة المهر 1 في الشبكة بطاقة 250 ألف م3 يومياّ.. وأعمال الحفر قائمة في حقل زم... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بعزل قاضٍ لارتكابه مخالفات وأخطاء قانونية مجلس الوزراء يناقش الصك التشريعي المتعلق بالتشريع المائي ويطلع على واقع تنفيذ الموازنة الاستثمارية

وقد بدأوا قيادة موجة غلاء جديدة في البلد… لماذا لاتصادر وزارة التجارة الداخلية المستوردات التي لاتُسعّر وفق دولار المركزي؟!

بينما تواجه الليرة السورية حربا ًحقيقية من المحتكرين ومن الظروف الصعبة التي تعاني منها البلاد.. يبدو أن التجار بدأوا موجة جديدة من الغلاء ورفع الأسعار ولكن هذه المرة بشكل مستغرب ..

فإذا ما أخذنا المواد الأولية والسلع الأساسية من سكر ورز وزيوت وما شابهها من السلع التي تمولها الدولة بدولار يبتعد الآن 150 ليرة عن دولار السوق الموازي .. ليكون السؤال العريض هو : لماذا ترتفع أسعار هذه السلع تابعة الدولار الموازي بينما كان يجب أن تسعر وفق سعر دولار المركزي . خاصة و أن المستوردين منذ أشهر زادوا من عمليات الاستيراد أمام وجود هكذا فارق يحقق لهم يوميا ثروات ببلاش .

الآن هذا هو الوضع وللبنك المركزي حساباته التي لانريد أن نتدخل بها ..

ولكن ألا يبدو من المنطقي أن تعود وزارة التجارة الداخلية و حماية المستهلك الى قرار سابق يقضي بالزام المستوردين بيع السورية للتجارة 15 وحتى 20 {c8c617d2edb5161bfb40c09fc1eef2505eac4a7abf9eb421cef6944727a2654c} مما يستوردونه وفق سعر المركزي فتستطيع أن تنافس وتفرض أسعار عادلة للمواد الأساسية عوضا عن تحكم المستوردين والتجار بالسوق دون أن ” يشبعوا للأسف ” .

السكر اليوم تجاوز سعره ال 300 ليرة و كذلك مواد أخرى أساسية أخذت طريقها للارتفاع بينما نحن على أبواب شهر رمضان .

على اننا نعتقد أنّه وفقا لقرارات الحكومة بالزام المستوردين التسعير وفق دولار المركزي فإنّه يمكن بل من واجب وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك مصادرة اية كميات من المواد المستوردة التي لايلتزم تجارها بالتسعير وفق سعر المركزي

تجار مستوردون يسرقون الدولة والمواطن معا .. وللحديث بقية ؟

سيرياستيبس

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات