تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
سورية تحتاج إلى رجال أعمال حقيقيين وليس جامعي أموال وعاقدين للصفقات.. الرئيس الأسد يطلق المرحلة الأولى من تشغيل مشروع الطاقة الكهروضوئية في مدينة عدرا الصناعية مجلس الوزراء: إعداد خطة متكاملة لتسويق موسمي الحمضيات والزيتون.. الموافقة على إنشاء محطة كهروضوئية ف... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً يتضمن النظام النموذجي للتحفيز الوظيفي للعاملين في الجهات العامة مجلس الوزراء .. خطة متكاملة لإعادة النشاط الاقتصادي والزراعي إلى الأرياف وتحسين الواقع الخدمي لبنان يعتقل طبيباً سورياً جند إخوته الضباط لمصلحة الموساد: رحلة التجسس من السويد إلى دمشق السيدة أسماء الأسد تكرم أوائل سورية في الشهادة الثانوية بكل فروعها مجلس الوزراء يناقش مشروعي منح تعويض مالي للعاملين بوظائف تعليمية وإدارية بالأماكن النائية وشبه النائ... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بقبول عدد من طلاب كليات الطب ومن حملة الإجازة في الطب كملتزمين بالخدمة لدى... الرئيس الأسد يصدر أمراً إدارياً بإنهاء الاحتفاظ والاستدعاء للضباط والطلاب الضباط الاحتياطيين وصف الض...

تنامي الزراعة المنزلية خلال الحجر الصحي

في محاولة للاستفادة من الوقت وإشغال أنفسهم خلال وجودهم بالمنازل في فترة الحجر الصحي للوقاية من فيروس كورونا لجأت العديد من الأسر إلى الاهتمام بحدائقها المنزلية وعادت لتنشيط الزراعة المنزلية، حيث بدأت الكثير من الأسر تتجه إلى الزراعة المنزلية ليس فقط بهدف تحسين الدخل في ظل الارتفاع الفاحش لأسعار الخضار والفواكه وإنما بهدف توفير الغذاء الآمن والنظيف والمضمون صحياً.
وخلال عدة لقاءات مع بعض أصحاب تجارب الزراعة المنزلية بينت السيدة هدى شيخ الأرض أنها بدأت بزراعة سطح منزلها منذ عدة سنوات بالخضار من كوسا وباذنجان لكنها خلال فترة الحجر الصحي بدأت بإضافة أصناف جديدة مثل الفجل والجرجير والبصل والبقدونس والنعناع مستفيدة من جذور الخضار التي اشترتها من السوق لتعود وتزرعها في حديقة منزلها وسرعان ما تنمو لتعطي إنتاجاً خلال اسبوع.
في حين يرى محمد شعبان أن زراعة الحديقة المنزلية هي متنفس جيد لقضاء الوقت بشيء مفيد. وفي نفس الوقت تعليم الأطفال المتواجدين في المنزل بأهمية العناية بالنباتات وفرحة مشاهدتها تنمو وتثمر، بالإضافة إلى مساهمتها في تقديم منتج غذائي جيد ونظيف
وأضاف :إن هذا النوع من الزراعة بات يشكل ضرورة يومية للمواطن كونها تتعلق بمزروعات وخضروات يحتاجها المواطن في غذائه اليومي وخاصة مع ارتفاع الأسعار ووجود ضغط كبير على مراكز البيع ، إضافة إلى كونها نظيفة وخالية من أي إضافات وتالياً تطور هذا النوع من الزراعة يغني الكثير من المواطنين عن خضروات السوق المجهولة المصدر في معظم الأحيان . وتقول نهى المصري: إنها أخذت من جارتها بعض الشتول لأصناف من الأزهار والخضروات من أجل زراعتها في شرفة منزلها لتزيين الشرفة لزراعة بعض الخضراوات الطازجة والتي تساعد في تخفيف العبء عن زوجها في مصاريف المنزل وتوفير غذاء آمن وصحي من دون الحاجة إلى الخروج من المنزل يومياً لشراء الخضار وخاصة في ظل الظروف الراهنة التي يعيشها العالم.
ويقول المهندس الزراعي منصور عتمة :إن للزراعة في المنزل فوائد عديدة، منها تقليل الشعور بالتوتر والقلق الذى يشعر به الإنسان نتيجة التفكير في المشكلات المتعلقة بالحياة الإجتماعية أو المهنية، ما يجعله يبدو أكثر هدوءاً واسترخاء ، بالإضافة إلى كونها تسهم في جعل الإنسان أكثر إنتاجية و يبدو أكثر سعادة .كما تساعد في تحسين نوعية الهواء داخل المنزل من خلال خفض مستويات ثاني أوكسيد الكربون، وخفض مستويات بعض الملوثات ، مثل البنزين وثاني أوكسيد النيتروجين.

تشرين

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات