تخطى إلى المحتوى

ضابط في الأمن الجنائي يقبض على مجموعة إرهابية تسببت بإصابته بتفجير الشاغور بدمشق قبل 3 سنوات

ألقى حيدر الباشا ضابط البحث في الأمن الجنائي بدمشق، اليوم الاثنين، القبض على أخطر خلية إرهابية في العاصمة دمشق، والتي قامت بتفجيري حي الشاغور والباب الصغير الذي ارتقى فيهما عشرات الشهداء.

وارتقى إلى جانب أهالي الحيين السوريين مجموعة من الشبان العراقيين المتواجدين بغرض زيارة بعض الأماكن الدينية، كما وكان الملازم أول حيدر الباشا هو نفسه أحد جرحى التفجيرين الإرهابيين، بحسب ما أفادت وسائل إعلام محلية.

وبعد 3 سنوات من ملاحقة ومتابعة تحركات الخلية الإرهابية التي قامت بعدة تفجيرات في مدينة دمشق ومحيطها، منها في حي الشاغور الدمشقي والباب الصغير راح ضحيتها العشرات من المدنيين والعسكريين، أصر الملازم أول حيدر الباشا بعد تعافيه أن يتابع تحركات الخلية الارهابية المسؤولة عن التفجير حتى تمكن من إلقاء القبض عليهم.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات