تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
وزير المالية: الإيرادات العامة للدولة تتجاوز 6300 مليار ليرة خلال الربع الاول من العام الحالي بزيادة... الرئيس الأسد لوفد مشترك من روسيا الاتحادية وجمهورية دونيتسك الشعبية: روسيا وسورية تخوضان معركة واحدة... مصفاة بانياس تنجح في الإقلاع التجريبي وتنتظر وصول الخام لخزاناتها للإنتاج فعلياً.. المهندس عرنوس يزور مطار دمشق الدولي ويوجه بالإسراع في تأهيل الأجزاء المتضررة جراء العدوان وإعادته لل... النص الكامل للمقابلة التي اجراها السيد الرئيس بشار الأسد مع قناة rt الروسية الرئيس الأسد لقناة روسيا اليوم: قوة روسيا تشكل استعادة للتوازن الدولي المفقود.. سورية ستقاوم أي غزو ... المهندس عرنوس خلال مؤتمر نقابة المهندسين: الحكومة تحاول من خلال أي وفر يتحقق بالموازنة تحسين أجور وت... وزارة النفط: إدخال بئر زملة المهر 1 في الشبكة بطاقة 250 ألف م3 يومياّ.. وأعمال الحفر قائمة في حقل زم... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بعزل قاضٍ لارتكابه مخالفات وأخطاء قانونية مجلس الوزراء يناقش الصك التشريعي المتعلق بالتشريع المائي ويطلع على واقع تنفيذ الموازنة الاستثمارية

الجراد يلحق الضرر بالمحاصيل الزراعية في منطقة الغاب

تعرضت حقول ومحاصيل زراعية عدة في منطقة الغاب بمحافظة حماة خلال هذه الفترة لأضرار جراء الجراد المحلي الذي يسمى “جنادب” والذي أتلف مساحات واسعة من المحاصيل وألحق خسائر بالمزارعين.
وطالب المزارعون بتقديم وسائل مكافحة ضد هذه الآفة الضارة وتعويضهم والتخفيف من الخسائر المادية التي حلت بهم.

وأشار المزارع مضر زينب من حورات عمورين إلى أن الجراد أضر بمحاصيل مزارعي المنطقة ولا سيما التبغ والقطن والحمص والفستق والبامية وغيرها ما اضطرهم لمعاودة زراعتها أكثر من مرة وبالتالي مضاعفة تكلفة مستلزمات الزراعة مبيناً أنه رغم قيامهم برش مزروعاتهم غير أن ذلك لم يجد نفعاً في القضاء على الجراد.

ولفت المزارعون أحمد سواده من سلحب ودولت رستم من شطحه وخالد العلي من التريمسه إلى أن الهيئة العامة لإدارة وتطوير الغاب والإرشاديات والجهات المعنية الأخرى كانت سابقاً تكافح الجراد وغيره من الآفات الحشرية عبر رش المبيدات بالطيران على المصارف المائية والأراضي وهذه المكافحة كانت فعالة وتقي محاصيلهم إلى حد كبير غير أنه خلال هذه الفترة وجراء الظروف لم يتم اتخاذ هذه الإجراءات رغم الأعداد الكبيرة للجراد ولدى مراجعة الإرشاديات الزراعية في منطقه الغاب من قبل عدد من المزارعين لاتخاذ الإجراءات اللازمة بهذا الخصوص قدمت مبيدات لكنها لم تكن فعالة في التصدي للجراد مطالبين المعنيين بتوفير مبيدات أكثر فاعلية وجدوى لمكافحته.

من جهته قال المهندس فهر المشرف مدير وقاية النبات في وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي إن الفترة الماضية شهدت الانتهاء من المحاصيل الشتوية والانتقال لزراعة المحاصيل الصيفية وكانت حالة الإنبات في معظم المحاصيل الصيفية لا تزال ضعيفة ولا يمكن استخدام المبيدات الخاصة بمكافحة الجنادب لضررها على هذه المحاصيل مبيناً أن إدارة الغاب اتخذت الاستعدادات اللازمة وبدأت اليوم بالتعاون مع الفلاحين في المنطقة بعملية مكافحة تشمل كل المناطق التي ينتشر فيها الجراد.

ولفت المشرف إلى أن إدارة منطقة الغاب كافحت خلال فترة حصاد المحاصيل الشتوية 4000 هكتار ضد حشرة الجراد مؤكداً أن مستلزمات المكافحة والمبيدات متوافرة ومجانية لكل المزارعين موجها الدعوة لهم للاتصال بأقرب وحدة إرشادية في منطقتهم للتنسيق والتعاون المشترك في التعامل مع أي ظروف طارئة.

وتركزت الأراضي التي تضررت بسبب الجراد في منطقة الغاب في المناطق الواقعة على قناة المياه الرئيسة لمجرى نهر العاصي من الجهة الشمالية وقطاعات سلحب والتريمسه وحورات عمورين وشطحه ومحردة وعين الكروم التي شهدت اجتياح أعداد كبيرة من الجراد المحلي وفقاً لما ذكره المهندس نضال شاهين رئيس قسم زراعة عين الكروم.
وأضاف شاهين إن المبيد الخاص بالمكافحة وهو صنف “ايستل” تركيز 50 بالمئة متوافر بالإرشاديات غير أن غالبية المزارعين لم يبلغوا الإرشادية عن حالات الإصابات ومساحاتها لافتاً إلى أن عملية المكافحة تحتاج إلى رش المبيد ثلاث أو أربع مرات.

تيسير حسن مدير فرع صندوق التخفيف من آثار الجفاف والكوارث الطبيعية أكد أنه مع إبلاغ الروابط والإرشاديات الفلاحية في المنطقة ومكتب الفلاحين في المحافظة حول ظهور الجراد المقيم وليس المهاجر وإلحاقه أضراراً بمزارعي المنطقة تم توفير المبيدات اللازمة للمكافحة لتقديمها للمزارعين مجاناً.

وبخصوص تعويض الصندوق للمتضررين منهم بين حسن أنه بإمكان المزارعين المتضررين تقديم طلبات التعويض للإرشاديات مرفقة بالتراخيص الزراعية ليصار إلى دراستها وتدقيقها والقيام بالكشف الحسي على الأراضي لتحديد حجم الضرر وقيمة التعويض ضمن التعليمات والقوانين النافذة.

بانوراما سورية- سانا

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات