الشيخ“الدمشقي” الذي توفي بفيروس “كورونا”

توفي الشيخ محمد مازن الدمشقي، جراء إصابته بفيروس كورونا المستجد كوفيد 19.

ونقل موقع تلفزيون الخبر،الذي نشر الخبر ان الشيخ محمد مازن الدمشقي، (أبو بكر) أصيب قبل فترة بفيروس كورونا.

وكان الشيخ الدمشقي يعطي دروس دينية ويلقي خطبا إسلامية في أكثر من جامع من بينها جامع حموليلى المركزي في ركن الدين بدمشق الذي كان يعطي فيه دروس قبل إصابته.

وبحسب تلفزيون الخبر فانه في 14 تموز، تم تسجيل اول حالة وفاة لمصاب بفيروس كورونا من سكان حي ركن الدين.

وبينت المصادر أن المتوفى من سكان منطقة عجك في ركن الدين، فضلاً عن وجود حالة أخرى من سكان المنطقة في العناية المشددة بأحد مشافي دمشق.

كما توفي يوم الخميس الشيخ محمد أحمد المبرور إمام جامع نافذ أفندي بحي المهاجرين في دمشق، وتوفي الشيخ حسان الطحان دون الإشارة لسبب الوفاة، كما تناقلت صفحات “الفيسبوك” وفاة الشيخ عدنان السيروان، والشيخ نظمي الدسوقي.

يذكر أنه تم إغلاق مسجد عثمان بن عفان بتنظيم كفرسوسة بدمشق بتاريخ 20 حزيران بعد التأكد من إصابة اثنين من المصلين وأحد أفراد عائلة مؤذن المسجد بفيروس كورونا، حيث تم إغلاق المسجد لإجراء عمليات التعقيم والتنظيف للحفاظ على سلامة المصلين والأهالي في المنطقة.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات