تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
حملة الأمانة السورية للتنمية تعيد الحياة إلى الأراضي الزراعية بريف محافظة اللاذقية ارتقاء ثلاثة شهداء جراء عدوان إسرائيلي في جنوب دمشق دخول القانون رقم /20/ الخاص بتنظيم التواصل على الشبكة ومكافحة الجريمة المعلوماتية حيز التنفيذ اعتبار... الرئيس الأسد يستقبل وفداً برلمانياً موريتانياً الرئيس الأسد يصدر المرسوم رقم 127 القاضي بتجديد تسمية رئيس المحكمة الدستورية العليا وتجديد تسمية 6 أ... الرئيس اﻷسد يقدم التعازي لقادة وشعب دولة الإمارات العربية المتحدة بوفاة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان... وجوهٌ من نور … وأرواحٌ قبضت على الزناد وعَبرتْ.. الرئيس الأسد خلال لقائه رئيس اللجنة الدولية لـلصليب الأحمر : الأولوية في العمل الإنساني يجب أن تتركز... الرئيس الأسد يزور طهران ويلتقي المرشد علي الخامنئي والرئيس ابراهيم رئيسي.. والمحادثات تتركز حول التع... وزارة العدل تلغي بلاغات وإجراءات إذاعة البحث والتوقيف والمراجعة المستندة إلى جرائم قانون مكافحة الإر...

استعداداً للحملة الوطنية للتشجير… توفير نحو 6 ملايين غرسة وخطة لإعادة تشجير المواقع التي طالتها الحرائق في الغاب ومصياف

أعلن مدير الحراج في وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي الدكتور حسان فارس أن الوزارة أنهت خطتها الإنتاجية للتحريج والتي ستنفذها ضمن الحملة الوطنية للتشجير مؤكدا أن إعادة تشجير المناطق التي تعرضت للحرائق وزيادة المساحات الخضراء تعد من أولوياتها خلال المرحلة القادمة.

والهدف من الحملة التي تبدأ وفق فارس في الأول من تشرين الثاني المقبل وتنتهي في أواخر شهر آذار إعادة الألق والجمالية للأراضي مبينا أنه تم إحصاء المساحات التي تعرضت للحرائق في منطقتي الغاب ومصياف في محافظة حماة وتحديد حدودها بدقة بالتعاون مع الهيئة العامة للاستشعار عن بعد حيث سيتم تحريج ما يقارب مساحة 50 مترا حول المنطقة التي طالتها الحرائق ومن ثم متابعة تحريجها لاحقا مؤكدا أن الغاية من تحريجها بالسرعة القصوى هو حماية المواقع الحراجية من التعديات بالإضافة الى سلامة الموقع ومنع الانجراف.

وأشار فارس إلى أن وزارة الزراعة ممثلة بمديرية الحراج ودوائرها في المحافظات تعمل على تنفيذ الخطط المنوطة بمهامها المتمثلة بزيادة المساحات الخضراء وإعادة تأهيل المواقع المتضررة والمحروقة وزراعتها لافتا إلى أن عدد الغراس الحراجية المنتجة والمقرر زراعتها خلال هذا الموسم بلغ نحو 6 ملايين غرسة ستتوزع على المواقع الحراجية المقدرة بـ 4 آلاف هكتار مبينا أن مستلزمات التشجير مؤمنة بجميع المحافظات.

وأوضح فارس أن الوزارة تعمل بموجب النهج التشاركي مع المنظمات والمؤسسات والجمعيات الأهلية والمتطوعين في حملة التشجير الحراجي وترحب بأي مبادرة أهلية تسهم في زيادة المساحة الخضراء وفق اشتراطاتها التي تتمثل بالأمور الفنية الواجب مراعاتها عند الدخول إلى أرض الموقع المراد تحريجه أو تشجيره والسير ضمن الموقع الحراجي وفق مسارات محددة من قبل المختصين والاجتماع مع الفنيين المعنيين بالتشجير في الموقع الحراجي لتوضيح طريقة الزراعة.

واشار فارس إلى أهمية التشجيع على إقامة جميع الأنشطة البيئية والمبادرات التطوعية التي تخدم البيئة والإنسان مشددا على أن الحفاظ على البيئة مسؤولية الجميع وأن حملات التشجير تسهم في تعاون الفرق التطوعية ونشر ثقافة الغرس والزراعة.

وكشف فارس أنه سيتم التنسيق مع وزارتي التعليم العالي والبحث العلمي والتربية ونقابة المهندسين الزراعيين واتحاد شبيبة الثورة وطلائع البعث واتحاد طلبة سورية لوضع برنامج عمل ومنهجية لزراعة جميع المساحات المحيطة بالمدارس والجامعات والمعاهد “العامة والخاصة” حيث يحدد هذا البرنامج المساحات التي يمكن زراعتها والجهات المسؤولة عن رعاية الغراس والأنواع الملائمة لظروف المنطقة التي تتواجد فيها المدرسة أو المعهد أو الجامعة مع التأكيد على دور كل جهة من تأمين الغراس ونقلها إلى موقع الزراعة وكيفية الاهتمام بها.

بانوراما سورية-سانا

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات