نصف مليار ليرة لتحويل 100 هكتار أراضٍ زراعية في طرطوس للري الحديث

بعد توقف لأشهر عديدة عاد فرع التحول للري الحديث في طرطوس للعمل و استقبال طلبات الفلاحين.
وبين مدير الفرع المهندس ياسر محمود أنه وبناء على تعليمات وزارة الزراعة القاضية بالموافقة على إعادة إطلاق العمل بمنح قروض التحول للري الحديث وفق القرارات الواردة في اجتماع اللجنة العليا للتحول للري الحديث خلال الشهر الماضي بدأ الفرع باستقبال طلبات الفلاحين لإعداد الدراسات الفنية المطلوبة وفق نسبة الدعم المعدلة و التي أصبحت 50% نسبة مساهمة صندوق تمويل المشروع الوطني للتحول للري الحديث من قيمة الشبكة الممولة نقداً و 40% من قيمة الشبكة الممولة عن طريق القروض.
وتطرق محمود لتفاصيل الدعم المقدم و تسهيلاته قائلاً: عند رغبة الفلاح مثلاً بتمويل الشبكة نقداً يدفع 50% من قيمتها، بينما يتحمل الصندوق بقية التكاليف الأخرى، أما في حال رغب الفلاح في تمويل الشبكة عبر القروض عندئذ عليه تسديد 60% من ثمن الشبكة الممولة على شكل أقساط من دون فائدة مدة 5سنوات لدى المصرف الزراعي يضاف لها سنتا إعفاء ويتحمل الصندوق بقية التكاليف.
في السياق ذاته، لفت محمود إلى رصد الفرع لمبلغ نصف مليار ليرة لتنفيذ خطته القاضية بتحويل 100 هكتار من الأراضي الزراعية في المحافظة للري الحديث بنوعيه «التنقيط أو الرذاذ».
وعن عمل الفرع خلال العام الحالي أشار محمود إلى إصدار 4 قرارات منح بمساحة 17 دونماً تتم متابعة تنفيذها حالياً، إضافة إلى إعداد 18 دراسة فنية جاهزة لشبكات الري الحديث بمساحة 119دونماً و تنفيذ 3 شبكات ري حديث بمساحة 14 دونماً، قيمتها الإجمالية بحدود 3 ملايين ليرة مقدار الدعم المقدم للمزارعين فيها بحدود 2 مليون ليرة.
وختم محمود بالإشارة إلى استعداد الفرع لتلقي طلبات الفلاحين و جمعيات مستخدمي المياه في كل مناطق المحافظة و المروية أراضيهم من مختلف أنواع المصادر المائية لإعداد دراسات لشبكات الري الحديث فيها.
بانوراما سورية- تشرين
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات