تنفيذ مشروع الصرف الصحي … واستمرار معاناة المواطنين من عدم تعبيد الطريق الواصل بين قرى( عين الزبدة الجبل وقرية بيت الهرماس ) رغم كثرة الوعود…فإلى متى الانتظار؟؟!!

طرطوس-علي مالك عيشة:

للخدمات دور بارز في الارتقاء بالواقع المجتمي المتنامي باستمرار مع الاحتياجات المختلفة في قرى ريف طرطوس وتتمثل بمشاريع خدمية مختلفة منها ( الصرف الصحي وغيرها ) منها ماتم انجازه ومنه ما ينتظر الانجاز ..
ومن ابرز المشاريع التي تم تنفيذها في الفترة الماضية بعد العديد من الكتب الرسمية من قبل الأهالي هو ( مشروع الصرف الصحي لقرية بيت الهرماسي التابعة مؤخرا لبلدية ناحوت )
وذلك ضمن مشروع استكمال وتتمة مشروع الصرف الصحي لقرية عين الزبدة الجبل ( التابعة لناحية الصفصافة ).
حيث تم انجاز هذا المشروع بتكلفة حوالي 34 مليون ليرة سورية والذي يبعد حوالي 1 كيلومتر عن تجمع مشروع عين الزبدة الجبل القائم والمنفذ منذ سنوات .
مع العلم أن قرية بيت الهرماسي كانت تابعة لناحية الصفصافة منذ سنوات قبل أن يتم تتبعها لقرية ناحوت..
وكان لهذا المشروع الأثر الايجابي الذي خدم حوالي 50 منزل مما عالج الكثير من الظواهر الضارة التي شكلت خطرا بيئيا وصحيا على أهالي القريتين والمتمثلة ( الأمراض – انتشار الحشرات والروائح – والخطر الكبير على المياه الجوفية للآبار ) بالإضافة إلى توفير الجهد والمال نظرا لارتفاع تكاليف شفط الجور الفنية ..
ولم تغب بعض السلبيات التي نتجت عن هذا المشروع وبقيت عالقة حتى اليوم رغم كثرت الوعود من أشهر والتي تمثلت بتأخر تعبيد ما تضرر من الطريق لمسافات كبيرة و والاكتفاء بفرش الطريق ( بالكراوتن )وامتلائه بالحفريات التي ستشكل خطرا على أبواب فصل الشتاء رغم أن التعبيد وترحيل الردميات والاتربة التي وضعت على جانبي الطريق هما شرطين اساسيين من شروط العقد المبرم للتنفيذ فلماذا التأخير إذا؟؟!!!!!! مما انعكس سلبا على حياة الكثير من المواطنين والياتهم وطلاب المدارس نظرا للأهمية الكبيرة لهذا الطريق الذي يربط قرى الصفصافة بصافيتا بالإضافة إلى عدم ترحيل الردميات التي مازالت موجودة على جانبي الطريق في أراضي الأهالي ….
واشار الجريح البطل غدير سلامة الى مدى معاناته الحقيقية في صعوبة التنقل ودخوله وخروجه من والى منزلة كونه يمتلك ( موتور ذو اربع عجلات ) نظرا لتواجد الحفر على الطريق متمنى من القائمين السرعة في الانجاز قبل هطول المطر .

وأشار المواطن محمد عيشة الى أن الحفريات التي نفذتها الاليات أدت إلى تعرض آليات ومركبات المواطنين إلى كثير من التلف والأعطال الكثيرة

وطالب محمد عبد القادر بسرعة تعبيد الشارع حرصآ على سلامة الأطفال والمواطنين نظرآ لحيوية هذا الطريق وتجنبآ لوقوع الحوادث عليه .

وتطول الحكاية ويبقى الأمل سيد الموقف …..بأن يتم استكمال بنود العقد وإعادة ترميم الطريق قبل قدوم فصل الشتاء ..

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات