تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
وزير المالية: الإيرادات العامة للدولة تتجاوز 6300 مليار ليرة خلال الربع الاول من العام الحالي بزيادة... الرئيس الأسد لوفد مشترك من روسيا الاتحادية وجمهورية دونيتسك الشعبية: روسيا وسورية تخوضان معركة واحدة... مصفاة بانياس تنجح في الإقلاع التجريبي وتنتظر وصول الخام لخزاناتها للإنتاج فعلياً.. المهندس عرنوس يزور مطار دمشق الدولي ويوجه بالإسراع في تأهيل الأجزاء المتضررة جراء العدوان وإعادته لل... النص الكامل للمقابلة التي اجراها السيد الرئيس بشار الأسد مع قناة rt الروسية الرئيس الأسد لقناة روسيا اليوم: قوة روسيا تشكل استعادة للتوازن الدولي المفقود.. سورية ستقاوم أي غزو ... المهندس عرنوس خلال مؤتمر نقابة المهندسين: الحكومة تحاول من خلال أي وفر يتحقق بالموازنة تحسين أجور وت... وزارة النفط: إدخال بئر زملة المهر 1 في الشبكة بطاقة 250 ألف م3 يومياّ.. وأعمال الحفر قائمة في حقل زم... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بعزل قاضٍ لارتكابه مخالفات وأخطاء قانونية مجلس الوزراء يناقش الصك التشريعي المتعلق بالتشريع المائي ويطلع على واقع تنفيذ الموازنة الاستثمارية

وزير الصناعة يزور حاضنة دمر للفنون الحرفية ويتلقى مذكرة تتضمن صعوبات العمل وبعض المقترحات لضمان استمرارية الانتاج

بانوراما سورية:

زار وزير الصناعة زياد صبحي صباغ حاضنة دمر المركزية للفنون الحرفية واطلع على أقسامها واستمع من القائمين على العمل فيها إلى الصعوبات والمعوقات اللي تواجه عملهم.
كما زار مقر “جمعية سوا التعاونية الخيرية” الموجودة ضمن الحاضنة وناقش مع إدارة الجمعية إمكانية تأمين المواد الأولية اللازمة من قبل الوزارة لاستمرار العمل في الجمعية وفق طاقتها الإنتاجية القصوى و العمل وفق علامة تجارية موثقة باسم الجمعية تحقق ريعية على المدى الطويل.
والتقى الوزير الحرفيين العاملين ضمن الحاضنة حيث قدموا مذكرة تتضمن عدة مطالب تتضمن تأمين حوامل الطاقة وفق طاقات الورش الإنتاجية، والسماح باستيراد المواد الأولية للحرفيين كمادة الفضة، ومنح قروض ميسرة لتركيب الطاقة البديلة في مشاغل الحرفيين، والسماح للحاضنة بمنح شهادة إثبات حرفة ،وإضافة تصديق الحاضنة للشهادات الممنوحة في مهنة الحلاقة والتجميل.
وزير الصناعة أكد أنه يجب العمل يدا بيد وبجهود متكاتفة وانتاج معزز لكي نحقق شعار قائد الوطن الدكتور بشار الأسد “الأمل بالعمل” .
وأشار خلال اللقاء إلى أن وزارة الصناعة تتابع عمل الحاضنة من خلال المكتب التنفيذي للاتحاد العام للحرفيين وإدارة الحاضنة إلا أنه هناك ضعف من قبلهم في التواصل مع الوزارة لمعالجة الإشكالات والمعوقات التي تواجه العمل لديهم.
ونوه إلى أن الوزارة عملت على حصول الحاضنة على ترخيص وسجل تجاري لتسهيل العمل ضمنها، كما عملت على توثيق كيان الحاضنة قانونيا من خلال الدراسة القائمة حاليا لتعديل القانون ٢٥٠ النافذ والناظم لعمل اتحاد الحرفيين.
وأكد أنه يجب العمل من قبل كافة الجهات والجمعيات الحرفية تحت مظلة وزارة الصناعة على ضبط آلية الإنتخاب في الجمعيات الحرفية إضافة إلى المسميات الحرفية وتوصيفها بشكل دقيق ضمن ضوابط ومعايير محددة.
كما أشار إلى ضرورة اقتران السجل الحرفي بسجل تجاري لسهولة عمل الحرفي في الاستيراد والتصدير .
وأشار الوزير إلى أن الوزارة تعمل على تدقيق الشهادات الحرفية الممنوحة وهناك عدة مراكز تم إلغاء تراخيصها بسبب مخالفتها للقوانين.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات