تخطى إلى المحتوى

ينابيع الكفرون .. جنة من جنان الله على الأرض

12713964_847646358696567_1522524136_nبانوراما طرطوس- فاتنة عباس:
(ساعدني يا نبع الينابيع يا سيّد العطايا ساعدني)… هكذا غنت فيروز ذات يوم عن اليانبيع…
يقال: إنها الجنة على الأرض لسحر طبيتعها ونقاوة هوائها وكثرة ينابيعها التي تنساب من بين صخورها المكسوة بالغار والزيتون،. منها نبع الشيخ حسن في كفرون حيدر، والشير وكركر والحومة والصحن وفرشلو وغبيسي والصوراني والسارود والعروس ونبع وادي العديدة، وكلها تشكل مع غيرها روافد نهر الأبرش وهي دائمة الجريان، ما جعلها مقصداً للسياح والمصطافين من كل بقاع الأرض، وهي من القرى السورية القديمة، تعود إلى العهد الكنعاني، تبعد عن طرطوس 48 كم وعن صافيتا 16 كم وعن مشتى الحلو 3 كم، وترتفع عن سطح البحر حوالي450 م.. اشتق اسمها من الآرامية وتعني الحارة، وهي تجمع لسبعة كفارين هي كفرون رفقة وكفرون حيدر وكفرون بدره وكفرون زريق وكفرون نبع كركر وكفرون بور وكفرون سعد. ‏

يحيط ببلدة الكفرون ثلاثة جبال رئيسة هي:جبل السيدة العذراء/جبل السايح/جبل السن..

12696241_847645748696628_1049720634_n

12714239_847680388693164_288474973_n

12714363_847680398693163_877207169_n12735796_847680418693161_2077235347_n12714302_847680462026490_1028215460_n12721829_847680538693149_2047463252_n

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات