تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتحديد الثامن عشر من أيلول المقبل موعداً لإجراء انتخاب أعضاء المجالس المحل... المجلس الأعلى للإدارة المحلية يمنح المحافظات 10 مليارات ليرة لدعم موازناتها المستقلة.. ناقلة غاز تغادر ميناء بانياس بعد تفريغها 2000 طن الرئيس الأسد يصدر مراسيم بنقل وتعيين محافظين جدد لمحافظات دمشق وريف دمشق وحماة وطرطوس والقنيطرة وحمص... بتوجيه من الرئيس الأسد.. مجلس الوزراء يقر إضافة اعتمادات لتمويل مجموعة من المشروعات الحيوية الخدمية ... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتعديل تعويض العاملين بالتفتيش ليصبح بنسبة 75 بالمئة من الأجر المقطوع النا... رفع جهوزيته العسكرية في تل رفعت.. وروسيا عززت وجودها في عين العرب … الجيش يحصن مواقعه شمال حلب وفي ت... بحضور الرئيس الأسد.. إطلاق عمل مجموعة التوليد الخامسة من محطة حلب الحرارية بعد تأهيلها وزير المالية: الإيرادات العامة للدولة تتجاوز 6300 مليار ليرة خلال الربع الاول من العام الحالي بزيادة... الرئيس الأسد لوفد مشترك من روسيا الاتحادية وجمهورية دونيتسك الشعبية: روسيا وسورية تخوضان معركة واحدة...

الصيام فلسفة ادارية والصيام اصلاح اداري واصلاح للنفس والصيام حرب على الفساد وحرب على الفاسدين

عبد الرحمن تيشوري / باحث سوري

الصيام فلسفة عميقة لها ابعاد كونية وكبرى في حياة الانسان
لذلك علينا ان نفكر فيه بشكل عميق ونحس بالمحتاج الجائع الفقير الموظف والجندي حولنا ونتذكر قول رسول الله ما آمن بي من بات شبعان كرشه مليان وجاره الى جنبه جائع وهو يعلم
والصيام ليس امتناع عن طعام وشراب وكفى بل هو امتناع عن الغش والفساد والاذى
هو فعل الخير والصدق هو محبة ورحمة وتفكر وتضامن لنصل الى مجتمع يتحابب افراده لاسيما الولاة والمسؤولين عن حل مشاكل العباد
هكذا فهمت الصيام من الامام علي بن ابي طالب عليه السلام

  • الإنسان بشكل عام والمسلم بشكل خاص تحكمه عاداته وقد تكون بعض العادات سلبية ومضرة وسيئة، ويصل به الأمر إالى أن يصبح مجموعة من العادات، فتتحكم فيه إلى درجة فيعدو معها، كأنه آلة من الآلات فيبتعد عن المرونة التي تفرق بينه وبين الآلات وهكذا تحول اغلب المسلمين الى نمطيين والغوا عقولهم او كما يقول اشقائنا المصريين قفلوا على عقولهم ورموا المفتاح بالنيل

والإنسان الذي تحكمه عاداته : يصبح عبدا لها وفرض الله الصيام لتحرير الإنسان من هذه العبودية وهنا لغز الصيام ان نفكر ونقرأ ونعتبر ونقوم بالصراط المستقيم ونفعل الصواب، فإن الصيام يعلم الإنسان نوعا من المرونة والصدق والمحبة والصواب، حتى لا يتصرف تصرف الآلة العمياء لاتي لاتحس ولا تشعر وليس بها انسنة

    2-  يشير المرحوم  الكاتب فريد وجدى إلى فائدة الصيام من الناحية الطبية ففي عهد أبقراط علم الناس بأنه ينقي الجسم من سموم الأغذية، فإن المواد الحيوانية تحتوي على مواد دهنية الإكثار منها يؤدى إلى إصابه الإنسان بآفات مرضية ومن ثم فالصيام ذو تأثير بالغ في تخفيف الأعراض التي تنتاب الأعضاء الظاهرة والباطنة وله دور كبير في علاج الكثير من الامراض ولقد استخدم اليابانيين هذه التقنية بالعلاح.

    3- فرض الله الصيام ليحس الغني الثري الحوت الفاسد الفاجر التاجر السارق بألم الجوع، فيحسن على الفقير والموظف والجندي والفلاح ووووو، وبذلك يتم العطف والمودة، وينشأ عنهما تماسك المجتمع وهنا روح الصيام وفلسفته.

    4— فرض الله الصيام لتقوية العزيمة وتهذيب للنفس واصلاح لها وتوبة وعودة الى الصواب وتدريب المسلم على الصبر. لقد سمَّى النبي – صلى الله عليه وسلم – شهر رمضان شهر الصبر ومن هنا نالت ايران درجة متقدمة في العالم عبر ممارستها الصبر الاستراتيجي في صراعها مع امريكا والغرب والشيطان الاكبر كما يسميه امام الثورة وقائدها ومنظرها وفيلسوفها السيد علي الخامنئي وقبله المعلم الاول لثورة ايران المام الخميني؛ لكون المسلم يتدرب ويتعود بالصوم على الصبر والمرونة والحوار، والصبر يورث صاحبه درجة الإمامة.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات