تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتحديد الثامن عشر من أيلول المقبل موعداً لإجراء انتخاب أعضاء المجالس المحل... المجلس الأعلى للإدارة المحلية يمنح المحافظات 10 مليارات ليرة لدعم موازناتها المستقلة.. ناقلة غاز تغادر ميناء بانياس بعد تفريغها 2000 طن الرئيس الأسد يصدر مراسيم بنقل وتعيين محافظين جدد لمحافظات دمشق وريف دمشق وحماة وطرطوس والقنيطرة وحمص... بتوجيه من الرئيس الأسد.. مجلس الوزراء يقر إضافة اعتمادات لتمويل مجموعة من المشروعات الحيوية الخدمية ... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتعديل تعويض العاملين بالتفتيش ليصبح بنسبة 75 بالمئة من الأجر المقطوع النا... رفع جهوزيته العسكرية في تل رفعت.. وروسيا عززت وجودها في عين العرب … الجيش يحصن مواقعه شمال حلب وفي ت... بحضور الرئيس الأسد.. إطلاق عمل مجموعة التوليد الخامسة من محطة حلب الحرارية بعد تأهيلها وزير المالية: الإيرادات العامة للدولة تتجاوز 6300 مليار ليرة خلال الربع الاول من العام الحالي بزيادة... الرئيس الأسد لوفد مشترك من روسيا الاتحادية وجمهورية دونيتسك الشعبية: روسيا وسورية تخوضان معركة واحدة...

وزير النقل يؤكد قدرة المؤسسة العامة للمواصلات الطرقية على الدخول بقوة في مرحلة إعادة الاعمار من خلال المشاريع الطرقية التي تنفذها بالجودة والسوية المعهودة..

13423960_1148262251881664_3043349235780162326_nأكد وزير النقل في حكومة تصريف الأعمال الدكتور المهندس غزوان رفعت خيربك أن المؤسسة العامة للمواصلات الطرقية تعتبر مرجعية بنظر جميع المؤسسات التابعة للوزارة وهي من أول المؤسسات التي أنجزت الخطة السنوية للعام 2017،مشيراً إلى قدرة المؤسسة على الصمود والعمل والدخول بقوة في مرحلة إعادة الاعمار من خلال المشاريع الطرقية التي تنفذها بالجودة والسوية المعهودة وضمن المواصفات والمدد الزمنية المحددة،جاء ذلك خلال ترؤسة الاجتماع المقرر في المؤسسة لاقرار خطة المؤسسة السنوية للعام 2017 ومناقشة بنود خطة العام 2016.

وأشار د.خيربك خلال الاجتماع إلى أهمية اعتبار المشروع الاستثماري وحدة متكاملة مع ضرورة توفر الجدوى الاقتصادية والأخذ بعين الاعتبار الظروف الراهنة للإقتصاد الوطني بشأن رصد اعتمادات المؤسسات والتركيز على موضوع التخطيط وإيلاءه الاهتمام اللازم كونه الأساس في تنفيذ هذه المشاريع وكلما كان ناجحاً ومبنياً على معطيات ومؤشرات دقيقة انعكس ذلك على سرعة تنفيذ المشاريع.

وتطرق الوزير إلى تجربة مرفأ طرطوس في استخدام البيتون الجاف في تعبيد ساحات المرفأ وأهمية هذه التجربة الناجحة باعتبارها تحقق عوائد اقتصادية من حيث الكلفة وجدوى الاستخدام إذ انها تقاوم الحمولات الكبيرة على الطرق وتعتبر أرخص نسبياً من مادة الاسفلت ،داعياً المؤسسة لمتابعة هذا الأمر وإجراء الدراسات اللازمة لتعميم التجربة وتنفيذها على الطرقات مع تحسين شروطها كونها تجربة ناجحة وحالياً يمر على طريق المرفأ الذي طبقت عليه التجربة مابين 1600-1700 سيارة في اليوم . ولفت الوزير إلى الاتفاق مع وزارة السياحة للتعاون معها في هذا الموضوع على الطرق السياحية والخدمية ومراعاة أوضاع توزيع الاستراحات الطرقية.

13407189_1148379565203266_1148607774846114119_nمن جهته مدير عام المؤسسة العامة للمواصلات الطرقية المهندس علي حمود استعرض أهم بنود الخطة السنوية للعام مع عرض عن خطة عام 2016 والتي بلغت نسبة التنفيذ بها لغاية تاريخه 73.6{844ffa2143412ea891528b2f55ebeeea4f4149805fd1a42d4f9cdf945aea8d4e} وهي أعمال منفذة بقيمة 6.622 مليار ليرة سورية من الاعتماد الكلي والبالغ 9 مليارات ليرة سورية،وتبلغ القيمة المقترحة لخطة العام 2017 بحسب الاعمال المزمع القيام بها 19،500 و تبلغ القيمة الاجمالية لأعمال الصيانة المطلوبة في خطة العام القادم 14.085 مليار موضحاً أن المؤسسة تعمل وفق أسس مهمتها رفع مستوى معايير الأمان والسلامة الطرقية والتوسع والاستكمال بمشاريع الطرق المركزية لتعزيز الاستفادة منها ومن مواقعها الجغرافية والسعي للتقليل من الحوادث المرورية.

ولفت المهندس حمود إلى مساعي السيد الوزير حول إصدار تعديل بعض الطرق المحلية وتحويلها إلى طرق مركزية بقرار من السيد ررئيس مجلس الوزراء لتصبح تحت إشراف المؤسسة وبالتالي تحقق الغاية منها وفق أهداف إنشائها وأماكن توضعها بما يخدم الحركة المرورية ويحقق انسيابية في حركة السير دون تعطيل والحفاظ على الأرواح بمنع الحوداث .

وقال مدير عام المؤسسة: مشروعنا للعام الحالي هو طريق الدريكيش طرطوس والذي تنصب كافة الجهود لتنفيذه كما باقي المشاريع بسوية وجودة عالية وقد بدأنا العمل به بإزالة العوائق قبل الشروع في التنفيذ كون هذه الخطوة مهمة جداً لجهة تسريع نسب الانجاز والأعمال وهذا دور نعوله على الدارس الذي يتولى مهمة وضع كل الظروف المحيطة وخاصة إزالة العوائق فعائق صغير يوقف مشروع كبير ولسنوات ،مشدداً على أن المؤسسة تتولى ذاتياً دراسة جميع الدراسات بخبرات كوادرها العاملة وبجهودهم،إضافة إلى أعمال الصيانة المستمرة والتي لاتقل أهمية عن مشاريع المؤسسة ونعمل بها حيثما احتاجت الطرق لها لتأمين استمرارية الحركة وانسيابيتها بشكل مريح وآمن.

بدورهم عبر أعضاء مجلس الإدارة عن شكرهم وتقديرهم لحجم الأعمال التي تقوم بها المؤسسة والنوعية في المواصفات الفنية وأساليب التنفيذ وهي جهود الفريق الواحد الذي يؤمن بتذليل الصعوبات ويسعى بالنهوض بالعمل بكل مسؤولية وثقة لتكون المؤسسة العامة للمواصلات الطرقية في مقدمة المؤسسات الرائدة التي تثبت يوماً بعد يوم أنها في طليعة مؤسسات الدولة تستمد من صمود شعبنا وقوة جيشنا وحكمة قائدنا السيد الرئيس بشار الأسد كل معاني العمل نحو إعادة الإعمار حتى تحقيق العزة والانتصار .

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات