تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
مجلس الوزراء: تشجيع الكفاءات والخبرات للترشح لانتخابات المجالس المحلية.. منح مؤسسة الصناعات الغذائية... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتحديد الثامن عشر من أيلول المقبل موعداً لإجراء انتخاب أعضاء المجالس المحل... المجلس الأعلى للإدارة المحلية يمنح المحافظات 10 مليارات ليرة لدعم موازناتها المستقلة.. ناقلة غاز تغادر ميناء بانياس بعد تفريغها 2000 طن الرئيس الأسد يصدر مراسيم بنقل وتعيين محافظين جدد لمحافظات دمشق وريف دمشق وحماة وطرطوس والقنيطرة وحمص... بتوجيه من الرئيس الأسد.. مجلس الوزراء يقر إضافة اعتمادات لتمويل مجموعة من المشروعات الحيوية الخدمية ... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتعديل تعويض العاملين بالتفتيش ليصبح بنسبة 75 بالمئة من الأجر المقطوع النا... رفع جهوزيته العسكرية في تل رفعت.. وروسيا عززت وجودها في عين العرب … الجيش يحصن مواقعه شمال حلب وفي ت... بحضور الرئيس الأسد.. إطلاق عمل مجموعة التوليد الخامسة من محطة حلب الحرارية بعد تأهيلها وزير المالية: الإيرادات العامة للدولة تتجاوز 6300 مليار ليرة خلال الربع الاول من العام الحالي بزيادة...

الرئيس الأسد لوفد من علماء الدين الإسلامي: حالة التنوع التي تعيشها سورية لن يحميها إلا الوعي الشعبي للمجتمع

1-438-660x330استقبل السيد الرئيس بشار الأسد اليوم وفدا من كبار علماء الدين الإسلامي بمناسبة شهر رمضان المبارك بحضور الدكتور محمد عبد الستار السيد وزير الأوقاف وسماحة المفتي العام الدكتور أحمد بدر الدين حسون.

2

تناول الحديث تطورات الوضع في سورية والدور الذي تقوم به المؤسسة الدينية في الأزمة التي تواجهها البلاد حيث ركز الرئيس الأسد على الدور المنوط بعلماء ورجال الدين في رفع مستوى الوعي بهدف حماية الدين الإسلامي والمجتمع من الأخطار التي تتهدده مثل التطرف والغلو ، معتبرا أن حالة التنوع التي تعيشها سورية لن يحميها إلا الوعي الشعبي للمجتمع.

كما أكد الرئيس الأسد على أهمية ما تقوم به المؤسسة الدينية في نشر الفهم الصحيح للدين واعتبر أنه يجب أن نولي الأجيال المقبلة كل الاهتمام وأن نخاطبها بأسلوب التحليل وليس التلقين ، مشيراً إلى أن المرحلة المقبلة ستكون أصعب من الناحية الفكرية عقائديا وثقافيا ومجتمعيا.

بدورهم أكد رجال الدين عزمهم على مواصلة العمل لتنقية الدين الإسلامي من الشوائب التي أساءت إليه وتسببت بها تنظيمات لا تعرف من الدين سوى اسمه ، مشددين على أن الخطوة الأهم في هذا السياق هي الاستمرار في محاربة الفكر الإرهابي المتطرف ونشر الوسطية والانفتاح.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات