تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيسان الجزائري والمصري يتقدمان بالتعازي للرئيس الأسد والشعب السوري مجلس الوزراء يخصص /50/ مليار ليرة سورية كمبلغ أولي لتمويل العمليات الإسعافية المتخذة لمعالجة آثار ال... الرئيس الأسد يتلقى عدد من برقيات التعزية والتضامن مع سورية من رؤساء وملوك وقادة الدول الشقيقة والصدي... الرئيس الأسد يترأس اجتماعاً طارئاً لمجلس الوزراء لبحث أضرار الزلزال الذي ضرب البلاد والإجراءات اللاز... مجلس الوزراء يناقش واقع العملية الإنتاجية وحزمة من الإجراءات لتنشيط القطاع الاقتصادي الإنتاجي خطوات سعودية إيجابية تجاه سورية.. هل بات التقارب بين الرياض ودمشق قريب؟ أمام الرئيس الأسد.. أربعة سفراء يؤدون اليمين الدستورية الرئيس الأسد يبحث مع لافرنتييف مسار العلاقات الاستراتيجية السورية الروسية وآليات تنميتها مجلس الوزراء: التركيز على تنفيذ المشروعات ذات القيمة المضافة لناحية زيادة الإنتاج وتحسين واقع الخدما... مصدر سوري متابع: مخرجات اجتماع موسكو الثلاثي: انسحاب الجيش التركي واحترام سيادة وسلامة الأراضي السو...

مخالفتا بناء صارختان في طرطوس رغم أنف القانون..؟!

مخالفتا بناء صارختان في بناءين متلاصقين متجاورين قبالة مدخل حديقة الطلائع الجنوبي بمدينة طرطوس، حيث قام صاحب كل مخالفة ببناء طابق إضافي سادس في كل بناء خلافاً لنظام ضابطة البناء والأنظمة المرعية التي تجيز البناء لخمسة طوابق فقط وفق شروط محددة.

مع ذلك فقد استكمل صاحب المخالفة الأولى بناء طابقه السادس المخالف وإنهاء أعمال البناء والإكساء من دهان وبلاط وألمنيوم وتمديد كهرباء وغيرها، وبمتابعة منّا قامت البلدية قبل عام تقريباً بإحداث فتحات وثقوب بسقف البناء لمنع المخالفة، لكن ما كان على المخالف إلا انتظار أن تهدأ الأمور قليلاً حتى تابع عمليات بناء وتشطيبات الشقة النهائية؟!

ويصل سعر الشقة إلى حدود الخمسين مليون ليرة.؟! ما شجع على ما يبدو صاحب البناء الجديد المجاور للبدء بأعمال إشادة طابقه السادس المخالف “ماحدا أحسن من حدا” على طريقة الخطوة خطوة وقد وصل العمل مرحلة التعتيب – بلغة البنّائين – بانتظار اللحظة المناسبة لاستكمال المخالفة.!؟

“البعث” تابعت الأمر مع رئيس مجلس مدينة طرطوس ومدير المدينة ورئيس قسم المخالفات بخصوص المخالفة “الشقة” في مراحلها الأولى أسفرت عن إحداث فتحات بالسقف رغم أن قرار الهدم قضى بإزالة المخالفة كلياً.؟!

كما تابعنا المخالفة الجديدة مع مدير مدينة طرطوس عبر الهاتف وباللقاء المباشر لكن الحال بقي على ماهو عليه ورغم أنف القانون مع الأسف.؟!

جدير بالذكر أن قانون مخالفات البناء يتشدد كثيراً في معالجة ومكافحة هذه الظاهرة بنصوص واضحة تقضي بهدم المخالفة فوراً وإحالة المرتكبين إلى القضاء مع ذلك..!

من نافلة القول أن ما أتينا على ذكره لا يعدو مثالاً عن حالة تحولت إلى ظاهرة تتحمل الوحدة الإدارية المعنية مسؤوليتها الأولى والأخيرة بكل تأكيد ووضوح فإلى متى.؟!

بانوراما طرطوس- البعث

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات