تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
المهندس عرنوس: تم وضع خطة إسعافية سريعة للتعاطي مع الكارثة تضمنت في البداية تسخير كل السبل والوسائل ... الرئيسان الجزائري والمصري يتقدمان بالتعازي للرئيس الأسد والشعب السوري مجلس الوزراء يخصص /50/ مليار ليرة سورية كمبلغ أولي لتمويل العمليات الإسعافية المتخذة لمعالجة آثار ال... الرئيس الأسد يتلقى عدد من برقيات التعزية والتضامن مع سورية من رؤساء وملوك وقادة الدول الشقيقة والصدي... الرئيس الأسد يترأس اجتماعاً طارئاً لمجلس الوزراء لبحث أضرار الزلزال الذي ضرب البلاد والإجراءات اللاز... مجلس الوزراء يناقش واقع العملية الإنتاجية وحزمة من الإجراءات لتنشيط القطاع الاقتصادي الإنتاجي خطوات سعودية إيجابية تجاه سورية.. هل بات التقارب بين الرياض ودمشق قريب؟ أمام الرئيس الأسد.. أربعة سفراء يؤدون اليمين الدستورية الرئيس الأسد يبحث مع لافرنتييف مسار العلاقات الاستراتيجية السورية الروسية وآليات تنميتها مجلس الوزراء: التركيز على تنفيذ المشروعات ذات القيمة المضافة لناحية زيادة الإنتاج وتحسين واقع الخدما...

مصرف التسليف يستعد لإصدار شهادات استثمار بفئات جديدة

كشف مدير عام مصرف التسليف الشعبي الدكتور محمد إبراهيم حمره في تصريح خاص لـ«تشرين» عن مشروع قرار لإضافة فئات مالية جديدة على شهادات الاستثمار من فئة /أ/.
وأوضح الدكتور حمره أن مشروع القرار المذكور تم اقتراحه من قبل إدارة المصرف ووافق عليه مجلس الإدارة في جلسته التي انعقدت يوم الاثنين بتاريخ 11/6/2018، ويتضمن مشروع القرار إضافة ثلاث فئات مالية جديدة إلى شهادات الاستثمار من فئة /أ/ لتشمل فئة 500 ألف و 5 ملايين و 10 ملايين ليرة، لافتاً إلى أنه تم رفع مشروع القرار إلى وزارة المالية ومن ثم إلى مجلس النقد والتسليف للحصول على الموافقة النهائية لإصداره.
وعن الأسباب التي دعت إلى اقتراح مشروع القرار المذكور، أكد مدير عام المصرف أن هناك إقبالاً متزايداً على شهادات الاستثمار من قبل عملاء المصرف، إذ سجلت ودائعها حتى نهاية شهر أيار من العام الجاري 120 ملياراً و 800 مليون ليرة، وحيث أن سقف الفئة المالية لشهادات الفئة /أ/ هي مليون ليرة، فإن هناك بعض المستثمرين في هذه الشهادات يودعون مبالغ تصل إلى 100 مليون ليرة ما يستدعي إصدار مئة شهادة، لذلك فإن إضافة فئات مالية جديدة يوفر من عدد الشهادات التي يصدرها المصرف للمبالغ الكبيرة.
وفي سياق آخر، كشف الدكتور حمره أن مصرف التسليف الشعبي انضم إلى نظام الحوالات الفورية sygs الذي أطلقه مصرف سورية المركزي وانضمت إليه جميع المصارف العاملة في القطر.
ومن جهته، لم يخف مدير التسليف في المصرف المهندس عدنان حسن أن نشاط المصرف تطور ويتطور بشكل ملحوظ، إذ إن مجرد قراءة للمعطيات المصرفية المتعلقة بالودائع والتوظيفات والقروض الممنوحة، فإنها تؤكد قوة المصرف واستقرار عمله، لافتاً إلى أن الودائع سجلت 112,5 مليار ليرة، في حين بلغت التوظيفات 34,5 مليار ليرة، أما نسبة السيولة فهي في ارتفاع مستمر وسجلت 65,5{600e1818865d5ca26d287bedf4efe09d5eed1909c6de04fb5584d85d74e998c1} حتى نهاية شهر أيلول من العام الجاري.
وفيما يتعلق بنشاط الإقراض، أوضح حسن أن إجمالي عدد القروض الممنوحة لنفس التاريخ المذكور بلغ 10 آلاف و 231 قرضاً لذوي الدخل المحدود بحجم 4.4 مليارات ليرة، في حين أن العدد الإجمالي للقروض منذ قرار استئناف المنح وصل إلى 106 آلاف و 540 قرضاً بحجم 41,2 مليار ليرة، وهي في تزايد مستمر.
يشار إلى أن مصرف التسليف الشعبي يستعد لإطلاق قرض المهن والحرف خلال الأيام القليلة القادمة.

بانوراما طرطوس- تشرين

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات