أطلقت شركة «تكامل» المسؤولة عن عمل البطاقة الذكية للمحروقات مؤخراً خدمة الرسائل النصية القصيرة التي تتيح لحامل البطاقة الذكية الحصول على رسالة عبر جواله بعد كل عملية تعبئة لسيارته تتضمن معلومات عن الكمية والتاريخ، وذلك في محاولة منها لحل مشكلة «التلاعب» بمخصصات المواطنين من مادة البنزين.
«تشرين» تواصلت مع شركة «تكامل» لمعرفة الاجراءات المتخذة لمعالجة الموضوع والتي عزت الشركة هذه الظاهرة الى الاطلاق التجريبي للمشروع واعتماده على المخصصات اليومية وبطاقة «الماستر» وتحديد الكمية قبل إتمام عملية التعبئة.. وأضافت الشركة: عند الإطلاق النهائي للمشروع واعتماد المخصصات الشهرية سيكون تحديد الكمية بعد اتمام عملية التعبئة وبالتالي الكمية ستكون محددة بالفاصلة ولن يكون هناك أي مجال «للتلاعب».. وفيما يخص التجاوزات الحالية طلبت الشركة من المواطنين الحاصلين على البطاقة الذكية تحديد الكمية عند طلب التعبئة لتصلهم رسالة قصيرة بعد كل عملية تعبئة ليكونوا على اطّلاع دائم بالكمية المعبأة داعية المواطنين، في حال حصول أي تجاوزات، مراسلة الشركة عبر موقعها الإلكتروني وتزويدها بتوقيت التعبئة ورقم البطاقة وآخر4 خانات من الرقم الوطني لتدقيق الحالة، واتخاذ الإجراءات المطلوبة مع الإشارة الى حرص الشركة على تحويل كافة الشكاوى الواردة إليها للجهات المعنية- فرع محروقات في المحافظة المعنية- لاتخاذ الإجراءات بحق المخالفين لكن الأهم في المعلومات التي قدمتها شركة «تكامل» عزمها مستقبلاً على تركيب الأجهزة الخاصة بعمل البطاقة الذكية على كل مضخة محروقات في كل محطة وقود وإتاحة الفرصة للمواطن ليقوم ذاتياً بعملية تحديد الكمية وقطع الفاتورة أو الإيصال والاحتفاظ به الأمر الذي سيمنع بشكل كامل حصول أي تجاوزات و يحد من التلاعب الحاصل حالياً.

بانوراما طرطوس -تشرين