تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
وزير المالية: الإيرادات العامة للدولة تتجاوز 6300 مليار ليرة خلال الربع الاول من العام الحالي بزيادة... الرئيس الأسد لوفد مشترك من روسيا الاتحادية وجمهورية دونيتسك الشعبية: روسيا وسورية تخوضان معركة واحدة... مصفاة بانياس تنجح في الإقلاع التجريبي وتنتظر وصول الخام لخزاناتها للإنتاج فعلياً.. المهندس عرنوس يزور مطار دمشق الدولي ويوجه بالإسراع في تأهيل الأجزاء المتضررة جراء العدوان وإعادته لل... النص الكامل للمقابلة التي اجراها السيد الرئيس بشار الأسد مع قناة rt الروسية الرئيس الأسد لقناة روسيا اليوم: قوة روسيا تشكل استعادة للتوازن الدولي المفقود.. سورية ستقاوم أي غزو ... المهندس عرنوس خلال مؤتمر نقابة المهندسين: الحكومة تحاول من خلال أي وفر يتحقق بالموازنة تحسين أجور وت... وزارة النفط: إدخال بئر زملة المهر 1 في الشبكة بطاقة 250 ألف م3 يومياّ.. وأعمال الحفر قائمة في حقل زم... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بعزل قاضٍ لارتكابه مخالفات وأخطاء قانونية مجلس الوزراء يناقش الصك التشريعي المتعلق بالتشريع المائي ويطلع على واقع تنفيذ الموازنة الاستثمارية

نحو 200 طن تقديرات إنتاج العسل بحمص وارتفاع تكاليف العمل يرهق مربي النحل

قدرت شعبة النحل في مديرية زراعة حمص إنتاج المحافظة من العسل خلال العام الحالي بنحو 200 طن.

وأوضح المهندس ناصر شوفان رئيس الشعبة في تصريح لنشرة «سانا» الاقتصادية أن متوسط عدد الخلايا في المحافظة 30 ألف خلية بلدي مع حديثة ومتوسط إنتاج العسل الكلي لهذا الموسم 200 طن من العسل بزيادة نحو الضعف عن العام الماضي.

وبين أن عدد الخلايا بمركز الدوير التابع لمديرية الزراعة يبلغ 60 خلية نحل أم حديثة كما تم إنتاج 75 طرد نحل وبنسبة تنفيذ 125 بالمئة من الخطة كما تم قطف 60 كغ عسل وضمت هذه الطرود إلى الخلايا الأم بهدف تطوير العمل وزيادة عدد الخلايا للموسم القادم.

من جانبه أشار ماهر الكردي مندوب اتحاد النحالين العرب بحمص في تصريح مماثل إلى أن الموسم جيد هذا العام حيث تم الانتهاء من قطاف العروة أو القطفة الأولى أما القطفة الثانية فتنتهي بالشهر الثامن وبعض المربين من الممكن أن يكون لديهم قطفة أو عروة ثالثة لافتاً إلى أن زيادة المساحات المزروعة باليانسون وحبة البركة والكزبرة لعبت دوراً كبيراً في زيادة الإنتاج وعملية التسويق جيدة حيث يباع الكيلو الواحد بين 18 ألفاَ و20 ألف ليرة حسب النوع.

من جهتهم تحدث عدد من مربي النحل ومنهم حسان عبد الباسط دوامه، نبيل الطحلة، محمد الحسن، منير إبراهيم، عن وجود عدد من الصعوبات تعترض عملية تربية النحل أبرزها غلاء المواد الأولية ومواد المكافحة وغلاء الخلايا الخشبية وارتفاع أجور النقل بين المحافظات وعدم وجود المبيدات الفعالة والمضمونة إضافة إلى صعوبات في تصريف المنتج.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات