تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
دخول القانون رقم /20/ الخاص بتنظيم التواصل على الشبكة ومكافحة الجريمة المعلوماتية حيز التنفيذ اعتبار... الرئيس الأسد يستقبل وفداً برلمانياً موريتانياً الرئيس الأسد يصدر المرسوم رقم 127 القاضي بتجديد تسمية رئيس المحكمة الدستورية العليا وتجديد تسمية 6 أ... الرئيس اﻷسد يقدم التعازي لقادة وشعب دولة الإمارات العربية المتحدة بوفاة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان... وجوهٌ من نور … وأرواحٌ قبضت على الزناد وعَبرتْ.. الرئيس الأسد خلال لقائه رئيس اللجنة الدولية لـلصليب الأحمر : الأولوية في العمل الإنساني يجب أن تتركز... الرئيس الأسد يزور طهران ويلتقي المرشد علي الخامنئي والرئيس ابراهيم رئيسي.. والمحادثات تتركز حول التع... وزارة العدل تلغي بلاغات وإجراءات إذاعة البحث والتوقيف والمراجعة المستندة إلى جرائم قانون مكافحة الإر... روسيا: مؤتمرات بروكسل حول سورية تنزلق إلى التسييس المتهور للقضايا الإنسانية وتمنع عودة اللاجئين عيد الشهداء ترسيخ للروح الوطنية وتعزيز لقيم الفداء والتضحية

طبيبة روسية توضح طريقة تجنب ضعف البصر عند العمل على الكمبيوتر..

أعلنت الدكتورة ناتاليا فوروشيلوفا أخصائية طب العيون، أنه لا توجد طرق خارقة لمنع ضرر العيون الناجم عن العمل أمام شاشة الكمبيوتر، ولكن يمكن تقليل هذا الضرر.

وذكرت وكالة نوفوسيتي عن الأخصائية أنه قبل كل شيء يجب أن يكون مكان العمل مريحاً مع معدات وإضاءة ملائمة، مشيرة إلى أن أجهزة الكمبيوتر ذات الشاشات اللامعة تؤثر سلباً في الرؤية.

وتقول: “تعطي الشاشات اللامعة عبئاً إضافياً على حاسة البصر والجهاز العصبي، كما أن حجم الشاشة مهم جداً، ويجب أن تكون الشاشة ذات دقة عالية، حيث كلما زاد عدد البكسل يكون أفضل للعين”.

وتنصح فوروشيلوفا باستخدام طلاء خاص مضاد للانعكاس عند استخدام الشاشات اللامعة،  لتخفيف إجهاد العين خلال استخدام الكمبيوتر فترة طويلة.

وتضيف: من الضروري الانتباه إلى الإضاءة، وتنصح بعدم استخدام المصابيح الفلورية، لأن لون الضوء الأبيض يزيد من إجهاد العين وإرهاقها، في حين لون الضوء الأصفر الدافئ يساعد على استرخاء العين ولا يؤثر سلباً في الرؤية، كما يجب أن يكون وضع الجسم أمام شاشة الكمبيوتر مريحاً، لأنه بعكس ذلك يزداد إجهاد العين، الذي يتطور لاحقاً إلى أمراض مختلفة.

وأوضحت فوروشيلوفا أنه جب أن تكون المسافة إلى الشاشة الكبيرة 70-75 سم، وإلى شاشة الكمبيوتر المحمول 35-40 سم، كما يجب أن تكون المسافة بين خط الرؤية ومستوى الشاشة 20-30 سم كي لا يشعر الشخص بالإجهاد عندما ينظر إلى الشاشة.

ولفتت إلى أن هناك قاعدة “20-20-20” التي تقترحها الجمعية الأمريكية لأخصائيي البصريات، وتعني كل 20 دقيقة يجب النظر إلى نقاط تبعد 20 قدما “6 أمتار” ولمدة 20 ثانية.

وتشير الأخصائية إلى أنه في حالة الجلوس الصحيح أمام الكمبيوتر، يجب أن تكون الزاوية بين الساق والفخذ 90 درجة، والمرفقان على الطاولة، ويجب الانتباه إلى استقامة وضعية الجسم ومن الأفضل تغير وضعية الجلوس بين فترة وأخرى.

وتضيف.. يجب الانتباه حتى إلى وجود لا بؤرية بسيطة أو قصر أو بعد النظر، لأنها تؤثر في القدرات الوظيفية للعين، وتسبب الإجهاد وتساعد على تطور هذه الحالات المرضية.

 

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات