باسمة الشاطر أول امرأة تصل إلى رتبة لواء في تاريخ سورية

اللواء الطبيبة باسمة الشاطر هي أول امرأة تصل إلى رتبة لواء في تاريخ سوريا، في تطور يوضح تنامي دور المرأة في سوريا. اللواء الشاطر أكدت ان المسؤولية الجديدة لن تؤثر على دورها كأم أو زوجة لأن الترقي في الرتب تدريجيا مكنها من تنظيم وقتها والتوليف بين مختلف المسؤوليات.

باسمة الشاطر، أول امرأة تصل إلى رتبة لواء في تاريخ سوريا، تشغل منصب مدير إدارة الخدمات الطبية في وزارة الداخلية، فضلا عن كونها طبيبة أسنان، اللواء حصلت على ترقية بموجب مرسوم تشريعي، ليمنحها هذا الدور لأول مرة، الطبيبة التي تدرجت في الرتب العسكرية، تروي للعالم حكايتها.
وقالت اللواء باسمة الشاطر أول لواء امرأة في سورية ان :”ثقة القيادة اعطتها هذه المنزلة برتبة لواء وهي ثقة كبيرة “.

بين الأم والزوجة والقائد العسكري تتنوع فصول حياة اللواء التي تمكنت من احداث التوافق بين هذا الأدوار ببراعة واضحة، فهي بين الوزارة والمنزل ذات الشخص، تصر على أن انسانيتها تطغى على كل شيء، فتجعل الدور واحدا، ومفاتيح هذا الدور هو الإصرار والإرادة والعمل

عرفت سوريا منذ أكثر من مئة عام تشكيل الجمعيات النسائية العربية ومن ثم مشاركة النساء في الانتخاب والترشح وكذلك افتتحت المجلات والصحف النسائية وشغلت المرأة مناصب عليا من بينها نائب رئيس الجمهورية ومنصب مستشارة الرئاسة أيضا، ليتضح أن الحال في سوريا منفتح على دور المراة و وظيفتها كما هو الحال في معظم البلدان التي تعرف قيمة هذا الدور.

العالم

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات