تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
الرئيس الأسد يصدر مرسوماً يتضمن النظام النموذجي للتحفيز الوظيفي للعاملين في الجهات العامة مجلس الوزراء .. خطة متكاملة لإعادة النشاط الاقتصادي والزراعي إلى الأرياف وتحسين الواقع الخدمي لبنان يعتقل طبيباً سورياً جند إخوته الضباط لمصلحة الموساد: رحلة التجسس من السويد إلى دمشق السيدة أسماء الأسد تكرم أوائل سورية في الشهادة الثانوية بكل فروعها مجلس الوزراء يناقش مشروعي منح تعويض مالي للعاملين بوظائف تعليمية وإدارية بالأماكن النائية وشبه النائ... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بقبول عدد من طلاب كليات الطب ومن حملة الإجازة في الطب كملتزمين بالخدمة لدى... الرئيس الأسد يصدر أمراً إدارياً بإنهاء الاحتفاظ والاستدعاء للضباط والطلاب الضباط الاحتياطيين وصف الض... مجلس الوزراء يناقش مشروع صك تشريعي يتيح إصدار النظام النموذجي للحوافز والعلاوات والمكافآت للعاملين ف... منحة مالية لجميع العاملين والمتقاعدين في الدولة مرسوم خاص بالأسواق القديمة والتراثية في محافظات حلب وحمص ودير الزور يحمل إعفاءات وتسهيلات غير مسبوقة

آية النجار.. طفلة تشق طريق العلم والحياة بقدميها

قدرها أن تولد بلا ذراعين ولكنها تحدت وصبرت وجعلت من قدميها معينا لها لتشق بهما طريق العلم والحياة حيث تجلس الطفلة آية النجار البالغة من العمر 11 عاما مع أقرانها اليوم بكل ثقة ومحبة واحترام متبادل لإتمام دراستها في الصف الخامس بمدرسة الشهيد عبد الرزاق بيرقدار في حي الصفصافة بحمص القديمة.

زارنا الطفلة آية في مدرستها وذهبنا إلى بيتها القريب من المدرسة وبدت الإرادة والتصميم واضحين عليها للوصول إلى مبتغاها وحلمها حيث تقول إنها ترغب بأن تصبح في المستقبل رائدة فضاء.

آية تجعل كل من يراها من اقرانها وغيرهم يتعلم درسا حقيقيا في التصميم على النجاح والتفوق والصبر فلا عائق يقف أمامها حيث تلقى من المعلمين ورفاق الطفولة كل الحب والاحترام وكثير من رفيقاتها يتسابقن لمساعدتها وأن يكن دائما عونا لها.

آية بارعة في الكتابة والرسم أيضا فالوجوه الطفولية تعكس براءتها ونقاء سريرتها حيث تجلس بمساعدة رفيقاتها ومعلماتها على كرسي وتضع الدفتر على الأرض لتمسك القلم بأصابع قدميها وتخط ما يحلو لها.

وتقول مديرة المدرسة إيمان طليمات إن المدرسة تضم تلاميذ الحلقة الأولى ومع بداية الفصل الثاني انتقلت الطفلة آية إليها قادمة من مدرسة الشهيد أحمد الأحمد بسبب استقرار عائلتها في حي الصفصافة مشيرة إلى أنه تتم رعاية آية والاهتمام بها من قبل جميع القائمين على المدرسة وهي بدورها منحت رفيقاتها التفاؤل والأمل بغد نصنعه بالجد والصبر والإرادة.

وفي البيت تقول سماح النجار والدة الطفلة آية إنها فخورة بابنتها وبقية أبنائها حيث يسود العائلة كل الود والاحترام ومنذ الصف الأول هيأت طفلتها في البيت لتدخل المدرسة مستخدمة أصابع قدميها كحل لا بد منه وتأقلمت الصغيرة رويداً رويداً إلى أن أصبحت تستخدم قدميها بمهارة ومرونة أكبر حيث تستطيع الترفيه عن نفسها بممارسة بعض الألعاب الالكترونية عبر الجوال في وقت فراغها.

سانا

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات