تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
أمام الرئيس الأسد.. أربعة سفراء يؤدون اليمين الدستورية الرئيس الأسد يبحث مع لافرنتييف مسار العلاقات الاستراتيجية السورية الروسية وآليات تنميتها مجلس الوزراء: التركيز على تنفيذ المشروعات ذات القيمة المضافة لناحية زيادة الإنتاج وتحسين واقع الخدما... مصدر سوري متابع: مخرجات اجتماع موسكو الثلاثي: انسحاب الجيش التركي واحترام سيادة وسلامة الأراضي السو... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بمنح عفو عام عن الجرائم المرتكبة قبل تاريخ 21-12-2022 الرئيس الأسد يصدر مرسوماً تشريعياً بصرف منحة بمبلغ 100 ألف ليرة للعاملين في الدولة من المدنيين والعس... الخارجية السورية تتحدث عن حجم الخسائر جراء سرقة الولايات المتحدة للنفط السوري مجلس الوزراء يناقش آليات توزيع مادة المازوت على جميع القطاعات  انطلاق أيام الثقافة السورية تحت عنوان (تراث وإبداع).. الرئيس الأسد يلتقي عدداً من طلبة الجامعات السورية الذين شاركوا في الجلسات الشبابية الحوارية التي أطل...

أعلن الحرب على كورونا بطريقة مبتكرة

تحولت جزيرة بالي الإندونيسية إلى مدينة أشباح، بعد أن أصبحت شوارعها وشواطئها الشهيرة خاوية تماما، التزاما بتعليمات الإغلاق التي فرضتها الحكومة لمواجهة فيروس كورونا المستجد، وفي ظل نقص معدات الوقاية من الوباء، لجأ بعض السياح إلى طرق غير تقليدية لحماية أنفسهم.

وانتشرت صورة على مواقع التواصل الاجتماعي، ظهر فيها رجل في مكتب الهجرة في بالي، وهو يرتدي قناع الأكسجين الخاص بالغطس، ويحمل أنبوبة الأكسجين على ظهره.

والتقط الصورة أحد الحاضرين في المكتب، معلقا عليها بالقول: “فقط عندما اعتقدنا أننا رأينا كل شيء!..

يأتي هذا التصرف في ظل نقص الكمامات والقفازات الذي تشهده الجزيرة الإندونيسية، ومع اضطرار الكثير من السياح للبقاء عالقين على الجزيرة.

واضطر نحو 3 آلاف سائح في بالي للتقدم بطلب لتمديد طارئ للفيزا، نظرا لعدم قدرتهم على السفر والعودة إلى دولهم، بعد أوامر الإغلاق وتوقف حركة الطيران.

يشار إلى أن من يخالفون فترة الإقامة المسموح لهم بها، يدفعون غرامة تبلغ 100 دولار أميركي في اليوم.

وكشفت آخر حصيلة، أن عدد إصابات كو ر ونا في بالي بلغ 9 أشخاص، وحالتي وفاة، فيما وصلت الحصيلة في إندونيسيا ككل إلى 9 آلاف إصابة، و79 وفاة.

سكاي نيوز

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات