تخطى إلى المحتوى
آخر الأخبار
وزير المالية: الإيرادات العامة للدولة تتجاوز 6300 مليار ليرة خلال الربع الاول من العام الحالي بزيادة... الرئيس الأسد لوفد مشترك من روسيا الاتحادية وجمهورية دونيتسك الشعبية: روسيا وسورية تخوضان معركة واحدة... مصفاة بانياس تنجح في الإقلاع التجريبي وتنتظر وصول الخام لخزاناتها للإنتاج فعلياً.. المهندس عرنوس يزور مطار دمشق الدولي ويوجه بالإسراع في تأهيل الأجزاء المتضررة جراء العدوان وإعادته لل... النص الكامل للمقابلة التي اجراها السيد الرئيس بشار الأسد مع قناة rt الروسية الرئيس الأسد لقناة روسيا اليوم: قوة روسيا تشكل استعادة للتوازن الدولي المفقود.. سورية ستقاوم أي غزو ... المهندس عرنوس خلال مؤتمر نقابة المهندسين: الحكومة تحاول من خلال أي وفر يتحقق بالموازنة تحسين أجور وت... وزارة النفط: إدخال بئر زملة المهر 1 في الشبكة بطاقة 250 ألف م3 يومياّ.. وأعمال الحفر قائمة في حقل زم... الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بعزل قاضٍ لارتكابه مخالفات وأخطاء قانونية مجلس الوزراء يناقش الصك التشريعي المتعلق بالتشريع المائي ويطلع على واقع تنفيذ الموازنة الاستثمارية

ماذا تعرف عن “الصياد” الروسي؟

علقت صحيفة “ناشيونال انتريست” الاميركية على التقارير التي تفيد بأنه سيتم تأمين الطائرة المسيرة الهجومية الثقيلة الروسية “أخوتنيك” (الصياد) بمبلغ قدره 1.3 مليار روبل استعدادا لمرحلة الاختبار الجديدة.
وأشاد الكاتب، كريس أوزبورن، بالطائرة المسيرة الجديدة من خلال مقالة حملت عنوان “الصياد الروسي الجديد – قريب من الاستعداد القتالي”.

وأشار الكاتب إلى أنه انطلاقا من المعلومات النادرة، التي نشرت في وقت سابق، وبالحكم على الصور وبعض الفيديوهات، فإن الطائرة المسيرة تحمل الأسلحة في الهيكل الداخلي، لأنه يلاحظ أنها لا تملك أي حاملات للأسلحة في هيكلها الخارجي.

وقارن أوزبورن الطائرة المسيرة الروسية مع القاذفة الأمريكية “بي-2″، حيث خلص إلى أن الطائرة الأمريكية تمتلك نظاما للتخفي أفضل من الروسية، مشيرا إلى أن “الصياد” يشبه إلى حد كبير المقاتلة الأمريكية “إف-117 نايت هاوك”.

ووفقا لأوزبورن، فإنه على الرغم من “السرية النسبية”، فإن الطائرة المسيرة الروسية لديها ميزة يجب أن تقلق الولايات المتحدة الأمريكية.

وتتمثل هذه الميزة بقدرة الطائرة المسيرة الروسية الهجومية على العمل جنبا إلى جنب مع المقاتلة الروسية من الجيل الخامس “سو-57″، حيث يتحكم قائد المقاتلة بالطائرة المسيرة.

وأشار إلى أنه الآن يتم تطوير هذه التكنولوجيا في أمريكا لدى المقاتلات “إف-22” و”إف-35″، حيث تسمح بالتفاعل المباشر دون وجود وسيط أرضي.

وبالتالي تحسين قدرات الاستطلاع والسماح للطائرة “سو-57” بالعمل على مسافة آمنة من العدو، بينما “الصياد” سيهاجم المناطق عالية الخطورة المحمية بأنظمة الدفاع الجوي.

العالم

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات