“تركت رسالة تبين السبب”.. انتحار طالبة جامعية في حمص

توفيت الطالبة “مريم ,م ” 19 عاما سنة اولى هندسة زراعية، إثر اقدامها على رمي نفسها من شرفة الطابق السابع، في الوحدة 12 بمدينة الشهيد باسل الأسد الجامعية في حمص، حيث كانت أسعفت إلى مشفى الزعيم و وصلت إليه مفارقة الحياة.

و قال مصدر في شرطة محافظة حمص إنه “وردنا اتصال من مشفى الزعيم بوصول فتاة متوفية، إثر سقوطها من أحد طوابق السكن الجامعي، و على الفور توجهت إحدى الدوريات للتحقيق في ملابسات الحادثة”.

و أوضح المصدر أنه ” من خلال التحقيقات في موقع الحادثة تبين أن المتوفية تدعى “مريم ,م”، من مواليد عام 2001 اللاذقية، و هي طالبة هندسة زراعية سنة أولى بجامعة البعث “.

و أضاف المصدر ” حيث أقدمت على رمي نفسها من شرفة الطابق السابع بالوحدة 12 بالمدينة الجامعية قرابة الساعة الواحدة بعد منتصف ليل الأحد، و تم إسعافها الى مشفى الزعيم و وصلت إليه مفارفة الحياة “.

و أوضح المصدر أن “الكشف الطبي، بين أن سبب الوفاة تكدم دماغي و كسور و نزف، نتيجة سقوط الجسم من شاهق و ارتطامه بجسم صلب، و تتماشي هذه الحالة بموضوع الانتحار”، مضيفا “أن الفتاة سليمة من الناحية التاسلية “.

و بين المصدر أن ” الفتاة المتوفية و قبل إقدامها على رمي نفسها من الطابق السابع، تركت رسالة خطية تبين فيها سبب انتحارها”.

وعلم تلفزيون الخبر من مصادر خاصة أنه “كان طلب أحد أصدقاء الفتاة منها تصوير زميلاتها في غرفة السكن و لكنها رفضت طلبه، فقام بتهديدها بنشر صور مسيئة لها على الفيسبوك، و ذلك قبل وقت قصير من إقدامها على الانتحار، وفق آخر محادثة واتساب جرت بينهما.”

يذكر أنه توفيت الشابة “نتالي بنود” (22 عاما)، طالبة صيدلة بجامعة الحواش الخاصة، في شهر شباط الماضي إثر سقوطها من الطابق الثالث نتيجة اختلال توازنها في مسكنها المستأجر في بلدة المزينة بريف حمص الغربي..

الخبر

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات