الأول على مستوى سورية… الجامعة الافتراضية تفتتح مركزاً نموذجياً للتعلم والتدريب المستمر بدمشق

في خطوة هي الأولى من نوعها على مستوى سورية افتتحت الجامعة الافتراضية السورية مساء امس مركزاً نموذجياً للتعلم والتدريب المستمر في دمشق وذلك بهدف إعداد وتأهيل كوادر محترفة في مختلف المجالات المهنية تواكب متطلبات سوق العمل وتلبي الاحتياجات العملية للقطاعات الاجتماعية والاقتصادية ذات الأهمية الحيوية.

ويقدم المركز الكائن في منطقة كفرسوسة والذي يعد أحد مكونات مركز “التعلم مدى الحياة” في الجامعة الافتراضية برنامجاً للتعلم والتدريب المستمر بشكل مباشر وعن بعد مؤلفاً من مساقات “محاور” تدريبية تشمل مجالات الاتصالات والشبكات والبرمجة والهندسات التقنية والاقتصاد والإدارة والإعلام والتدوين الرقمي والسياحة والآثار والشؤون القانونية والاجتماعية والإنسانية والتربوية والصحية واللغات إضافة إلى التدريب على طرق التعليم عن بعد.

وأكد الدكتور خليل عجمي رئيس الجامعة الافتراضية السورية في كلمة له خلال الافتتاح أن التدريب بات عاملاً مهماً من عوامل نجاح أي تأهيل علمي أكاديمي وأن اكتساب المهارات لا يقل أهمية عن اكتساب المعرفة مبيناً أن المركز جاء في سياق رؤية الجامعة لمفهوم التعلم مدى الحياة محققاً تكاملاً بين الأهداف التعليمية والاجتماعية والاقتصادية ولاسيما في ظل الظروف الراهنة حيث إن سورية بحاجة للكوادر الماهرة في مرحلة إعادة الإعمار.

ومن لبنان لفت إميل عبود مدير شركة “إيلسير” المنفذة للتدريب وتوفير المتطلبات التقنية واللوجستية للمركز إلى أنه تم تصميم المبنى ليكون مركزا للتدريب المدمج بين التعليم الإلكتروني والتقليدي حيث تم تجهيز القاعات والمخابر والاستديوهات بأحدث التقنيات وبمواصفات عالية وتصميم مناهج تدريبية متطورة تعتمد على الخبرات في سوق العمل لتواكب عملية التدريب والتأهيل للكوادر الشابة باختصاصات جديدة متماشية مع التطور العلمي والمهني.

وقدم المهندس وسيم يوسف معاون رئيس الجامعة الافتراضية لشؤون التطوير البرمجي عرضاً حول منصة “مساقات” للتدريب التي أنجزتها الجامعة من خلال خبرائها ومهندسيها مبيناً أنها تضم عدة نظم رقمية وفيها كل المعلومات المتعلقة بالمجالات المعرفية والمساقات التدريبية الخاصة بالمركز.

وفي تصريح للإعلاميين أكد الدكتور بسام إبراهيم وزير التعليم العالي والبحث العلمي في حكومة تسيير الأعمال أهمية دور المركز في تأهيل الطلاب لمساعدتهم من أجل الاندماج في سوق العمل وكذلك تطوير مهارات العاملين في مؤسسات الدولة وشركات القطاع الخاص وتدريب الأساتذة واطلاعهم على البرامج العلمية المتقدمة في كل دول العالم إضافة إلى وسائل التعليم التقنية مبيناً أن الجامعة الافتراضية منذ تأسيسها كانت رائدة في برامجها العلمية في المرحلتين الجامعية الأولى والدراسات العليا.

ووفق سايا غوجل مديرة مركز “التعلم مدى الحياة” في الجامعة الافتراضية سيتم قبول طلبات التسجيل على الدورات في المركز اعتباراً من شهر أيلول القادم حيث يوجد ضمن كل مساق تدريبي مجموعة من الدورات المتخصصة وستكون آلية التسجيل مؤتمتة والكترونية بالكامل.

حضر افتتاح المركز الذي تخلله فقرات فنية وأفلام تعريفية عدد من رؤساء الهيئات والمؤسسات العلمية والأكاديمية وممثلي الشركات والمؤسسات الحكومية والخاصة المهتمة بقضايا التدريب في مجالات السياحة والاقتصاد والاتصالات والإعلام والمعلوماتية وأعضاء مجلس أمناء الجامعة الافتراضية ومديرو البرامج التعليمية في الجامعة.

يذكر أن الجامعة الافتراضية جامعة حكومية معتمدة تأسست عام 2002 وتضم عدة اختصاصات كالهندسة المعلوماتية والإعلام وتقانة المعلومات والاتصالات والحقوق والاقتصاد وتعمل على توفير منظومة تعليم وتدريب وبحث حديثة في المجال الأكاديمي والمهني.

بانوراما سورية- سانا-هيلانه الهندي وهيبة سليمان

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات