نحو 32 مليار ليرة قيمة انتاح التبغ.. وزير الصناعة : ضرورة العمل خارج النمطية وتصنيع أصناف جديدة مع الاهتمام بالتغليف والتعبئة وتعظيم المبيعات والإنتاج وتخفيض الكلف لتحقيق عوائد اقتصادية

بانوراما سورية : وفاء فرج
قدرت المؤسسة العامة للتبغ إنتاجها للموسم الحالي 2021-2022 بـــــــ 7572 طن بقيمة 30 مليار ليرة.
وبينت المؤسسة في تقريرها الذي عرضته امام وزير الصناعة زياد صبحي صباغ خلال اجتماع تتبع تنفيذ الخطط الإنتاجية والاستثمارية، أن المساحة المزروعة بالتبغ بلغت 95 ألف دونم بعدد مزارعين بلغ 41 ألف مزارع، وبلغ إنتاج المؤسسة خلال الموسم الماضي 2020-2021 / 13 /ألف طن بقيمة 32 مليار ليرة، كما بلغت المساحة المزروعة بالتبغ للفترة المذكورة 75 ألف دونم، بعدد مزارعين 39 ألف مزارع.
وأعاد التقرير السبب وراء تدني إنتاج الموسم الحالي إلى الأحوال الجوية السائدة، وشح الأمطار إلى جانب قلة توفر المازوت اللازم للتجفيف، إضافة لعدم توفر الأسمدة بالشكل المطلوب.
وزير الصناعة شدد على أن تكون المؤسسات الصناعية الرافد والداعم لخزينة الدولة وضرورة تعظيم الموارد التي تمتلكها وفق الإمكانيات المتاحة، وأشار إلى التركيز حالياً في وزارة الصناعة على المؤسسات التي تعتمد في إنتاجها على مواد أولية منتجة محلياً كالمؤسسة العامة للتبغ، والمؤسسة الغذائية، والمؤسسة العامة للسكر والعمل على دعم المزارع بكل الإمكانيات لتكون حلقات العملية الإنتاجية متكاملة ضمن المؤسسة الواحدة والتركيز على دور هذه المؤسسات الاجتماعي في دعم الأخوة الفلاحين.
ونوه الوزير إلى ضرورة العمل خارج النمطية وتصنيع أصناف جديدة مع الاهتمام بالتغليف والتعبئة وتعظيم المبيعات والإنتاج وتخفيض الكلف لتحقيق عوائد اقتصادية من خلال رفع المساهمة في الناتج المحلي.
مدير عام المؤسسة العامة للتبغ محسن عبيدو نوه خلال الاجتماع إلى زيادة أسعار شراء التبغ بأصنافه من المزارعين بموجب قرار وزير الصناعة رقم 1277 تاريخ 13/7/2021، استناداً إلى توصية اللجنة الاقتصادية رقم 25 تاريخ 23/6/2021.
وأشار إلى موافقة مجلس إدارة المؤسسة على الاستفادة من المخلفات التبغية في المعامل كالسماد العضوي وبيعها لمزارعي التبغ بعد تخميرها، منوهاً بأن ورش الفرز والتنسيل تؤمن حاجة خطوط الإنتاج من التبوغ المنسلة.
وأضاف عبيدو أن المؤسسة تجري دراسة لمشروع شراء آلة جديدة لتصنيع السجائر الطويلة ضمن الخطة الاستثمارية، مبيناً أن المؤسسة قامت خلال العام الحالي بتجهيز خطي إنتاج لتصنيع السجائر القصيرة في محافظة طرطوس بطاقة إنتاجية تصل إلى 400 طن سنوياً.
وأوضح أن المؤسسة أنتجت لغاية الشهر الماضي 6063 طن بقيمة 147 مليار ليرة، في حين كانت الكمية المخطط إنتاجها 6567 طن بقيمة 60 مليار ليرة، ما جعل نسبة التنفيذ لكمية الإنتاج 93 بالمئة ولقيمته 244 بالمئة، وبمعدل تطور بلغ 118 بالمئة عن العام الماضي بالنسبة للكمية و274 بالمئة بالنسبة لقيمة الإنتاج إذ بلغت كمية الإنتاج حينها 5131 طن بقيمة 53 مليار ليرة.
واتضح من الأرقام –بحسب التقرير-زيادة كمية الإنتاج لغاية شهر تشرين الأول مقارنة بالفترة ذاتها خلال العام الماضي بزيادة قدرها 931 طن بنسبة 18 بالمئة، مع الإشارة إلى أن إنتاج المؤسسة لكامل العام الماضي بلغ 5962 طن، في حين أن إنتاجها لغاية تشرين الأول الماضي بلغ 6063 طن بزيادة قدرها 101 طن.
وبلغت مبيعات المؤسسة خلال العام الحالي 6064 طن بقيمة 151 مليار ليرة، في حين كان من المخطط بيع 6567 طن بقيمة 60 مليار ليرة، ما يجعل نسبة التنفيذ 92 بالمئة للكمية و151 بالمئة للقيمة، وبمعدل تطور عن العام الماضي 92 بالمئة بالنسبة للكمية و265 بالمئة بالنسبة للقيمة، إذ باعت المؤسسة حينها 6533 طن بقيمة 57 مليار ليرة.
وقدرت المؤسسة قيمة محصول التبغ التي سيتم تسديدها للمزارعين خلال الموسم الحالي 2021-2022 بـ 30 مليار ليرة، على حين أن القيمة المسددة خلال الموسم 2020-2021 بلغت 32 مليار ليرة، مقارنة بـ 18 مليار ليرة خلال الموسم 2019-2020، منوهاً بأن قيمة هذه المحاصيل تسدد من إيرادات المؤسسة.
وتوقع التقرير أن تبلغ أرباح المؤسسة خلال العام الحالي 18 مليار ليرة.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات