عزوف 60 بالمئة من مربي الدواجن عن العمل بسبب الخسائر

كشف مدير منشأة الدواجن في اللاذقية باسم حسن أن إيرادات المنشأة خلال عام 2021 بلغت 4.2 مليارات ليرة سوريّة، مشيراً إلى تحقيق أنسب المعدلات الفنية لخطي البياض والفروج على مستوى القطر.

وأضاف حسن في تصريح لجريدة الوطن: إن نسبة تنفيذ الخطة الإنتاجية فيما يخص بيض المائدة بلغت 112 بالمئة بإنتاج 19.5 مليون بيضة، مقابل إنتاج 128 طناً من الفروج بنسبة تنفيذ 256 بالمئة خلال العام المنصرم. ولفت إلى أن تنفيذ الخطط الإنتاجية تحقق بإعادة تأهيل أربع حظائر كانت متوقفة عن العمل وذلك بإمكانات ذاتية من خلال جهود فنيي المنشأة وباستخدام التجهيزات القديمة المنسقة، مشيراً إلى وجود 9400 فرخة بياضة حالياً في المنشأة بإنتاج يومي 67 ألف بيضة مائدة.

وعن الخطة التسويقية، يقول حسن إن كامل منتجات المنشأة تم تسويقها لمؤسسات القطاع العام وعبر صالات المنشأة والمؤسسة السورية للتجارة، بسعر أقل من السعر التأشيري بحوالي 5 بالمئة، ما كان له الأثر الإيجابي بإحداث نوع من التوازن في الأسواق.

وأشار مدير المنشأة إلى الصعوبات التي يعاني منها قطاع الدواجن بشكل عام، من زيادة تكاليف الإنتاج بشكل كبير إذ تجاوزت كلفة إنتاج البيضة الواحدة 325 ليرة، والكيلو الواحد من الفروج أكثر من 7 آلاف ليرة.

وأشار إلى خروج العديد من المربين من العملية الإنتاجية بنحو 60 بالمئة، جراء الخسائر الكبيرة التي تعرضوا لها بدءاً من ارتفاع تكاليف الاستخدامات وأهمها المواد العلفية إذ وصل سعر كيلو الذرة الصفراء إلى 1600 ليرة، وكسبة فول الصويا 2600 ليرة، وكيلو علف الفروج الجاهز 2500 ليرة، إضافة لتكاليف الأدوية البيطرية واللقاحات وصولاً إلى وسائل التدفئة وتوليد الكهرباء.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on telegram
Telegram
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print

إقرأ أيضامقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعونا على فيس بوك

مقالات